قبل النهائي.. فرنسا متخوفة من كابوس 2016

شارك هذه الصفحة عبر Email شارك هذه الصفحة عبر فيسبوك شارك هذه الصفحة عبر تويتر شارك هذه الصفحة عبر Whatsapp

Image copyright

قال نجم وسط منتخب فرنسا بول بوغبا إن فريقه حريص على عدم تكرار الأخطاء التي تسببت في خسارته لنهائي بطولة أمم أوروبا لكرة القدم (يورو 2016) وذلك عند مواجهة كرواتيا في نهائي كأس العالم.

ورفض بوغبا اعتبار فرنسا الطرف الأقوى في النهائي أمام كرواتيا على ملعب لوجنيكي في موسكو يوم الأحد، وذلك لكي لا تتكرر مأساة بطولة أوروبا على أرضها قبل عامين.

وتفوقت فرنسا على ألمانيا في نصف نهائي اليورو، وبدا أن فرصتها أقوى أمام البرتغال في النهائي لكنها خسرت بهدف في الوقت الإضافي.

وأبلغ بوغبا الصحفيين "نحن حذرون ولا نريد تكرار نفس الأخطاء التي حدثت قبل عامين، ونود أن نعمل على تصحيحها. نبذل أقصى جهد لإعادة الكأس إلى ديارنا".

وأضاف "في بطولة أوروبا اعتقدنا أننا أنجزنا المهمة في النهائي لكن العقلية لم تكن كما هي الآن.. لا أنكر أننا اعتقدنا أننا هزمنا ألمانيا بالنهائي (وليس في قبل النهائي).. أعرف مرارة الخسارة في مباراة نهائية ولا أتمنى تكرار هذا الشعور.. أمام البرتغال اعتقدنا أننا فزنا قبل انطلاق المباراة وهذا لن يحدث مجددا".

وتطورت فرنسا خلال مشوار البطولة، وهزمت الأرجنتين وأورغواي وبلجيكا في أدوار خروج المغلوب، دون خوض وقت إضافي أو الاحتكام لركلات الترجيح.

أما كرواتيا فاجتازت كل من الدانمارك بالدور ثمن النهائي، وروسيا بالدور ربع النهائي بركلات الترجيح، وهزمت إنجلترا 2-1 في نصف النهائي بعد وقت إضافي.

لكن بوغبا لا يعد هذا مؤشرا على تعثر كرواتيا بل يعتبره دليلا على امتلاكها مواهب عديدة، وقال "فريق كرواتيا صعب جدا. تأخر في النتيجة لكنه يتمتع بقوة ذهنية.. لا نعتبر أنفسنا الفريق المرشح للفوز وإنما سنبذل كل جهد ممكن لتحقيق النجاح".

وشدد النجم الفرنسي على أن خطة المنتخب لا تتعلق بتقييد حركة صانع لعب كرواتيا والريال لوكا مودريتش، وقال "كرواتيا ليست مودريتش فقط ولديها مانزوكيتش وراكيتيتش وبريشيتش بجانب مدافعين رائعين.. لا أعتقد أن هناك خطة ضد مودريتش فخطتنا هي الفوز".