​مستوطنون يشتكون "حماس" لـ"الجنائية"

شارك هذه الصفحة عبر Email شارك هذه الصفحة عبر فيسبوك شارك هذه الصفحة عبر تويتر شارك هذه الصفحة عبر Whatsapp

Image copyright

يعتزم مستوطنون إسرائيليون، اليوم الإثنين، التقدم بدعوى قضائية إلى المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي ضد قادة من حركة "حماس" بدعوى ارتكاب جرائم حرب.

وقالت صحيفة "الجروزاليم بوست" العبرية، إنه سيتم تقديم الدعوى على خلفية إطلاق طائرات ورقية وبالونات من قطاع غزة باتجاه مزارع الاحتلال الإسرائيلي فيما يُسميه الاحتلال " غلاف القطاع".

ولفتت الصحيفة أن "شورات هدين"، وهي مؤسسة يمينية إسرائيلية خاصة، أعدت الدعوى القانونية المزمع تقديمها إلى المحكمة اليوم.

وقالت الصحيفة "الدعوى تطلب من المدعين العامين في الجنائية الدولية التحقيق مع (الرئيس السابق لمكتب حماس السياسي) خالد مشعل ونائبه صالح العاروري، و(القيادي في حماس) زاهر جبارين، بتهمة ارتكاب جرائم حرب"، وفق زعمها.

وبينت أن مزارعي الاحتلال يطلبون في دعواهم من المحكمة التحقيق في استخدام الطائرات الورقية ووسائل أخرى في "انتهاك" السياج الحدودي الفاصل مع (إسرائيل) و"قتل مدنيين وإحراق آلاف الدونمات من الأراضي الزراعية، وفق زعمهم.

وأعلنت (إسرائيل) الأشهر الماضية أن الطائرات الورقية تسببت بإحراق آلاف الدونمات من الأراضي الزراعية في غلاف قطاع غزة، لكن لم تتسبب أياً منها في قتل إسرائيليين.

وتقدمت "شورات هدين" إلى المحكمة الدولية سابقاً بالعديد من الدعاوى ضد قادة في "حماس" و"فتح" وفصائل فلسطينية أخرى دون أن تعلن المحكمة حتى الآن النظر في أي من هذه الدعاوى.

يذكر أن (إسرائيل) ليست عضواً في المحكمة الجنائية الدولية.

وانضمت فلسطين إلى الجنائية الدولية عام 2015، لكنها تنتظر منذ ذلك الحين إطلاق المحكمة تحقيقاً جنائياً ضد مسؤولين إسرائيليين بتهمة ارتكاب جرائم حرب ضد الفلسطينيين.