منظمة حقوقية ترصد مقتل 273 مدنيًا خلال شهرين في اليمن

شارك هذه الصفحة عبر Email شارك هذه الصفحة عبر فيسبوك شارك هذه الصفحة عبر تويتر شارك هذه الصفحة عبر Whatsapp

Image copyright

أعلنت منظمة حقوقية يمنية، اليوم السبت، أنها رصدت مقتل 273 مدنيًا في عدد من محافظات اليمن، خلال شهرين ماضيين.

جاء ذلك في بيان صادر عن منظمة "سام" للحقوق والحريات (مستقلة مقرها جنيف).

وقالت المنظمة إنها "لاحظت خلال شهري مايو (أيار) ويونيو (حزيران) الماضيين، حالة انفلات أمني في محافظات عدن (جنوب) وتعز (جنوب غرب) وصنعاء (وسط)".

وأكدت رصد 273 حادثة قتل لمدنيين، منهم 70 قتلوا على يد جماعة "الحوثي" المسلّحة، و41 قتلوا بغارات لطائرات التحالف العربي.

وأشار بيان المنظمة إلى مقتل اثنين على يد قوات تابعة للحكومة، في حين قُتل 85 مواطنا برصاص مجهولين، وسُجلت كذلك 52 واقعة قتل ذات طابع جنائي.

ومن بين القتلى 19 مدنيا قتلوا بسبب الألغام، و4 آخرون قضوا تحت التعذيب في سجون "الحوثي".

وقالت المنظمة أيضا إنها سجلت إصابة 290 شخصًا في الفترة ذاتها، بينهم 29 امرأة و58 طفلًا.

وأوضحت أن جماعة الحوثي "مسؤولة عن العدد الأكبر، يليها طيران التحالف العربي، ثم فصائل من الجيش".

ولم يصدر على الفور تعليق من الحوثيين أو القوات الحكومية أو التحالف العربي، حول ما أوردته المنظمة المذكورة.

ومنذ أكثر من 3 أعوام، يشهد اليمن حربًا عنيفة بين القوات الحكومية الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي، المسنودة بقوات التحالف العربي بقيادة السعودية، ومسلحي الحوثي.

ومنظمة "سام للحقوق والحريات" أسسها شباب يمنيون ومقرها جنيف، مع بداية اندلاع الحرب، لرصد الانتهاكات في اليمن خاصة، والشرق الأوسط عامة.

المصدر: الأناضول