خدمات رفح واتحاد خانيونس .. مواجهة خاصة في اتجاهين مختلفين

شارك هذه الصفحة عبر Email شارك هذه الصفحة عبر فيسبوك شارك هذه الصفحة عبر تويتر شارك هذه الصفحة عبر Whatsapp

Image copyright

تنطلق اليوم مباريات الجولة التاسعة عشرة للدوري الممتاز بلقاء خدمات رفح مع اتحاد خانيونس على ملعب رفح البلدي، حيث يسعى خدمات رفح لتحقيق الفوز للتمسك بأمله الضئيل في المنافسة على اللقب حيث يملك حالياً 32 نقطة يحتل بها المركز الثالث بفارق 6 نقاط عن شباب خانيونس المتصدر، ونقطتين عن الصداقة الثاني.

ويخوض خدمات رفح المباراة بدون مدربه السابق محمود المزين، الذي رحل عن الفريق مؤخراً بقرار من مجلس إدارة النادي، وسيقود الفريق في المباراة وحتى نهاية الدوري اللاعب السابق إسلام أبو عريضة.

ويدرك خدمات رفح أن آماله في حصد لقب الدوري باتت ضعيفة جداً في ظل ابتعاد شباب خانيونس في الصدارة، واقتراب البطولة من الانتهاء، ومع ذلك لن يقبل اليوم بأي نتيجة غير الفوز للحفاظ على آماله حتى الرمق الأخير.

وفاز خدمات رفح في ثلاثة من آخر 4 مباريات خاضها في الدوري ويبحث اليوم عن فوز جديد، لضمان الانفراد بالمركز الثاني على الأقل، بشكل مؤقت، حيث سيتفوق على الصداقة بفارق نقطة إن نجح في تحقيق الانتصار.

وعاش الفريق الرفحي في الأيام الأخيرة على وقع رحيل المزين، الذي يرتبط بعلاقات وثيقة مع لاعبيه، ويأمل أنصار الخدمات أن لا يتأثر اللاعبون بقرار الإدارة ويحققوا الفوز في لقاء اليوم، للبقاء في المنافسة، أو على الأقل لإنهاء الدوري المركز الثاني.

وسيكون خدمات رفح وجهاً لوجه مع الصداقة حامل اللقب في الجولة الأخيرة، وبالتالي فإن فوزه اليوم على اتحاد خانيونس، ومن ثم على الصداقة سيعني بنسبة كبيرة إنهاء الدوري وصيفاً.

ويملك خدمات رفح أقوى خط دفاع في الدوري إذ تلقت شباكه 9 أهداف فقط، بفارق 6 أهداف عن أقرب الفرق إليه، وهو معدل غير مسبوق في الدوري، إذ لم يسبق لأي فرق إنهاء الدوري في غزة بهذا العدد القليل من الأهداف سواء كان بطلاً أو في أي مركز آخر.

أما اتحاد خانيونس، الذي أنعش آماله في البقاء خلال الجولة الماضية بفوزه على الشاطئ، فيمني النفس اليوم بالعودة من ملعب رفح بالنقاط الثلاثة، التي ستخدم مصالحه بشكل كبير وستجعله على مشارف النجاة.

ويملك "البرتقالي" 18 نقطة يحتل بها المركز التاسع، متقدماً بفارق نقطتين فقط عن كل من الأهلي والشاطئ، وبفارق 3 نقاط عن القادسية متذيل الترتيب، لذلك سيعمل كل ما بوسعه اليوم لتحقيق الفوز الذي سيبقيه في نفس المركز، لكنه سيمهد الطريق أمامه للتقدم في الجولات القادمة.

وظهر اتحاد خانيونس بشكل باهت في الدوري خلال الموسم الحالي واكتفى بتحقيق الفوز في 4 مباريات فقط، مقابل 6 تعادلات و8 هزائم، وهو صاحب أضعف خط هجوم بين فرق الدوري مع القادسية بتسجيل كل منهما 15 هدفاً فقط.

يذكر أن مباراة الذهاب بين الفريقين انتهت بفوز خدمات رفح على ملعب المدينة الرياضية بهدف دون رد، سجله محمود النيرب في الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع، في لقاء شهد طرد 3 لاعبين هم محمود أبو عطوان ومعتز النحال من خدمات رفح، وأنور عمران من اتحاد خانيونس.