هبوط جمعية الصلاح وتعادل مخيب بين البريج وخدمات خانيونس

شارك هذه الصفحة عبر Email شارك هذه الصفحة عبر فيسبوك شارك هذه الصفحة عبر تويتر شارك هذه الصفحة عبر Whatsapp

Image copyright

تأكد رسمياً هبوط جمعية الصلاح لدوري الدرجة الثانية، بعد خسارته أمس أمام خدمات دير البلح بأربعة أهداف مقابل هدفين، في المباراة التي جمعت الفريقين على ملعب الشهيد محمد الدرة ضمن منافسات الجولة التاسعة عشرة لدوري الدرجة الأولى.

سجل رباعية دير البلح إبراهيم أبو دغيم في الدقيقة السادسة وسمير البيوك "هدفين" في الدقيقتين 14 و57 من ركلة جزاء، ومحمد المنايعة في الدقيقة 84.

أما هدفا جمعية الصلاح فسجلهما محمود الشنباري في الدقيقة 34 ومحمد خليل عبيد في الدقيقة 39.

ورفع خدمات دير البلح بهذا الفوز رصيده إلى 27 نقطة، اقترب بها من تأمين نفسه في دوري الدرجة الأولى، حيث بات في المركز السابع خلف بيت لاهيا السادس بفارق الأهداف, في حين تجمد جمعية الصلاح عند 13 نقطة في المركز الأخير وبات أول الهابطين للدرجة الثانية، وشهدت المباراة طرد محمد أبو لبدة لاعب جمعية الصلاح في الدقيقة 53، لتزداد معاناة فريقه.

وفي المباراة الثانية التي أقيمت أمس، فقد كل من خدمات البريج وخدمات خانيونس نقطتين ثمينتين، بسقوطهما في فخ التعادل السلبي، خلال اللقاء الذي أقيم على ملعب النصيرات البلدي.

التعادل رفع رصيد خدمات البريج إلى 30 نقطة في المركز الثالث، فيما ظل خدمات خانيونس رابعاً برصيد 29 نقطة، فيما يتصدر خدمات النصيرات جدول الترتيب برصيد 32 نقطة، بفارق المواجهات عن بيت حانون الأهلي صاحب المركز الثاني.

مباراتا اليوم

تختتم اليوم منافسات الجولة التاسعة عشرة بإقامة مباراتين، يلتقي فيهما خدمات النصيرات المتصدر مع المجمع الإسلامي على ملعب النصيرات البلدي، وبيت لاهيا مع الجلاء على ملعب بيت لاهيا.

في المباراة الأولى، يسعى خدمات النصيرات للاقتراب كثيراً من حسم أولى بطاقتي الصعود للدوري الممتاز، حين يستقبل المجمع الإسلامي الذي يعاني في المركز الحادي عشر قبل الأخير برصيد 17 نقطة.

ويسير الفريق الأصفر بخطى ثابتة نحو العودة لدوري الأضواء بعد 3 مواسم من الغياب، وقد ينجح في حسم التأهل حتى قبل انتهاء الدوري، فيما لا خيار أمام المجمع إلا الفوز إن أراد الحفاظ على آماله قائمة في البقاء.

وفي المباراة الثانية لا خيار أمام بيت لاهيا سوى الفوز للاحتفاظ بأمله في المنافسة على الصعود، إذ يملك حالياً 27 نقطة، يحتل بها المركز السابع، فيما يملك الجلاء 23 نقطة ولا زال مهدداً بالهبوط لدوري الدرجة الثانية.