بلدية غزة: قصف الاحتلال ألحق أضراراً جسيمة بـ"بركة الشيخ رضوان"

شارك هذه الصفحة عبر Email شارك هذه الصفحة عبر فيسبوك شارك هذه الصفحة عبر تويتر شارك هذه الصفحة عبر Whatsapp

Image copyright

أكدت بلدية غزة أن أضراراً جسيمة وكبيرة لحقت بمصب تصريف مياه بركة الشيخ رضوان لتجميع مياه الأمطار من الجهة الغربية المطلة على شاطئ البحر نتيجة قصف طائرات الاحتلال الإسرائيلي المباشر له ليلة الخميس الماضي .

وأفاد مدير عام المياه والصرف الصحي في البلدية رمزي أهل أن القصف تسبب في تدمير أنبوب تصريف المياه من نوع GRBبطول 30 متراً وقطر 90 سم ومنهلاً بقطر 2 متر بالإضافة إلى قناة خرسانية توصل مياه البركة لشاطئ البحر .

وأوضح أن " المصب " الذي تم تدميره كان يعمل كحلقة وصل بين الأنبوب الواصل من البركة والقناة الخرسانية لتخفيف الضغط في عملية تصريف مياهها لاسيما في أوقات المنخفضات الجوية الشديدة والتي تلجأ فيه البلدية لتصريف جزء من مياهها لتلافي طفحها .

وأضاف أن استهداف المصب يزيد من الأعباء الملقاة على عاتق البلدية لصعوبة إعادة اعماره في ظل الوضع الراهن وقبل موسم الشتاء بسبب توقف المساعدات والمنح والبرامج التشغيلية وتراجع في تمويل المشاريع واشتداد الحصار المفروض على قطاع غزة .

وبين أن مشروع تصريف مياه الأمطار من بركة الشيخ رضوان تم تنفيذه قبل ثلاثة أعوام لحل مشكلة طفحها في أوقات المنخفضات الجوية وبلغت التكلفة الإجمالية للله نحو 3 ملايين دولار بتمويل من اللجنة القطرية لإعادة إعمار قطاع غزة .

وكان اتحاد بلديات قطاع غزة قد أدان في بيان أصدره قصف الاحتلال لمنشآت مدنية مختلفة فيه، داعياً كافة المنظمات الحقوقية والدولية للوقوف عند مسؤولياتها والضغط على الاحتلال وإدانة اعتداءاته المتواصلة ضد شعبنا ومؤسساته .