بعد 22 عامًا.. المكسيكي ماركيز يعتزل الساحرة المستديرة

شارك هذه الصفحة عبر Email شارك هذه الصفحة عبر فيسبوك شارك هذه الصفحة عبر تويتر شارك هذه الصفحة عبر Whatsapp

Image copyright

أعلن لاعب كرة القدم المكسيكي رافائيل ماركيز، اليوم الأحد، اعتزاله اللعبة نهائيًا بعد مسيرة حافلة بالعطاء استمرت 22 عامًا.

وفي تغريدة على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي (تويتر)، قال ماركيز (39 عامًا)، "لقد مر 22 عامًا من العمل الذي أشعر فيه بالرضا الشديد عن تقديم العديد من التضحيات والجهود والأخطاء والنجاحات، ونتيجة لذلك كان هناك حزن وأحيانًا خيبة أمل، ولكن في المعظم أفراح كثيرة".

وأضاف "سأتولى منصبًا إداريًا مع نادي أطلس غوادالاخارا المكسيكي".

وكانت أفضل فترة في مسيرة النجم المكسيكي عندما لعب في برشلونة الإسباني من موسم 2003ـ 2004 إلى موسم 2009ـ -2010، وحصل على ألقاب عديدة، أبرزها لقبين في دوري أبطال أوروبا.

ويملك ماركيز 20 لقبًا على مستوى الأندية والمستوى الوطني، 12 منهم مع نادي برشلونة.

وأصبح ماركيز اللاعب الأول في العالم، الذي يشارك في 5 مباريات في ثمن نهائي للمونديال.

وشارك ماركيز خلال مشواره الدولي بـ134 مباراة في مختلف البطولات التي خاضها منتخب بلاده مسجلًا 16 هدفًا وساهم في صناعة 6 أهداف.

وخاض ماركيز 19 مباراة بكأس العالم مسجلًا ثلاثة أهداف وساهم بصناعة هدفين فقط.