أعطال التكييفات توقف الدراسة في 30 مدرسة بالكويت

شارك هذه الصفحة عبر Email شارك هذه الصفحة عبر فيسبوك شارك هذه الصفحة عبر تويتر شارك هذه الصفحة عبر Whatsapp

Image copyright

أوقفت وزارة التربية الكويتية، اليوم الثلاثاء، الدراسة في 30 مدرسة حكومية، حتى الأحد المقبل، جراء أعطال في التكييفات، في بلد يعاني من درجة حرارة مرتفعة للغاية.

وتعد الواقعة سابقة أولى في تاريخ البلاد، حيث جاء القرار بعد يومين من انطلاق العام الدراسي الجديد.

وأصدر وزير التربية الكويتي حامد العازمي، الثلاثاء، قرارًا بإيقاف الدراسة في المدارس التي تعاني من أعطال بأجهزة التكييف، وعددها 30 مدرسة، من دون توضيح إجمالي عدد المدارس في البلاد، بحسب إعلام محلي.

وشغلت أزمة تعطل أجهزة التكييف الشارع الكويتي، في ظل درجات حرارة مرتفعة تصل أحيانًا إلى 50 درجة، ترافقها نسبة رطوبة عالية بلغت اليوم 43%، بحسب الأرصاد الجوية.

وقال رئيس جمعية المعلمين الكويتية مطيع العجمي (غير حكومية)، في تصريح له، إن وقف الدراسة جراء أعطال التكييف توجب على وزارة التربية محاسبة المسؤول عن الملف.

في السياق ذاته، قال رئيس نقابة العاملين في وزارة التربية صالح العازمي، إن الوزارة "تسير منذ سنوات بإهمال واضح في موضوع الصيانة".

من جهتها، قالت مدير عام منطقة العاصمة التعليمية بدرية الخالدي، في تصريحات صحفية، إن بلاغات الأعطال في مدارس العاصمة قليلة للغاية، وفرق المهندسين تعمل ليل نهار للكشف عن الأعطال وإصلاحها.