متحدث الاحتلال: حماس حاولت جمع معلومات من جنودنا

شارك هذه الصفحة عبر Email شارك هذه الصفحة عبر فيسبوك شارك هذه الصفحة عبر تويتر شارك هذه الصفحة عبر Whatsapp

Image copyright

زعم جيش الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم الثلاثاء، أن حركة "حماس" حاولت جمع معلومات من جنوده، من خلال استخدام هويات مزيفة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال "أفيخاي أدرعي"، الناطق باسم جيش الاحتلال، في بيان، إن "العملية أُحبطت، رّغم الجهود الكبيرة التي بذلتها حماس في وسيلتها هذه، لتكون شخصيّاتها (المزيّفة) موثوقة".

وتابع: "منذ شهر كانون الثاني (يناير) 2018، بدأ قسم أمن المعلومات بتلقي توجهات من عشرات جنود، التقوا شخصيات مزيفة عبر شبكات التواصل الاجتماعي، حاولت إقناعهم بتنزيل تطبيقات مختلفة (على هواتفهم)".

وأضاف أن عمليات الفحص أثبتت تبعية تلك التطبيقات لشبكة استخبارية في حركة حماس.

ولفت "أدرعي" أن معظم المجنّدين المستهدفين كانت لديهم تعليمات بتوخي الحذر في مثل تلك الحالات، وبادروا بتبليغ أمن المعلومات في الجيش مباشرة.

وأوضح: "التطبيقات الّتي حاولوا إقناع الجنود بتنزيلها تتمتّع بقدرات واسعة، تشمل جمع المعلومات حول الجهاز، وقوائم الاتصالات ورسائل SMS، وتعقّب المواقع والتنصّت، وتنزيل ملفّات إضافية، وجمع ملفات وصور وفيديوهات، والتقاط صور بشكل مقصود عن بُعد".