"​التعليم" بغزة: 9 مدارس جديدة ستُفتتح مطلع العام الحالي

شارك هذه الصفحة عبر Email شارك هذه الصفحة عبر فيسبوك شارك هذه الصفحة عبر تويتر شارك هذه الصفحة عبر Whatsapp

Image copyright

أنهت وزارة التربية والتعليم العالي استعداداتها لافتتاح العام الدراسي الجديد المقرر بدايته في التاسع والعشرين من الشهر الحالي.

وأوضحت الوزارة في تصريح صحفي، اليوم الخميس، أنه تم الانتهاء من تدشين 9 مدارس جديدة وصيانة 11 مدرسة وتزويد 32 مدرسة بنظام الطاقة الشمسية في مديريات محافظات قطاع غزة.

ولفتت الوزارة إلى أن هناك 24 مدرسة قيد التحضير والتعاقد للعطاء بواقع 480 غرفة صفية ومن المتوقع البدء في تنفيذها خلال العام الدراسي الجديد.

وأوضحت أن ذلك يأتي في مجال اهتمام الوزارة بالأبنية المدرسية لاستيعاب الزيادة الطبيعية في عدد الطلاب والتقليل قدر الإمكان من الكثافة الصفية وإيجاد البيئة الدراسية المناسبة.

وبينت الوزارة أنها تعمل جاهدة بكافة طواقمها لافتتاح العام الدراسي وتقديم الخدمة التعليمية للطلبة وأبناء شعبنا بالصورة المثلى، وذلك بالرغم من الظروف الصعبة التي تعاني منها مثل: نقص الموازنات التشغيلية، وعدم توظيف معلمين جدد، وأزمات الرواتب والكهرباء، والحصار الذي يعيق الخطط التربوية.

ولفتت الوزارة إلى أنه سينتظم على مقاعد الدراسة بداية هذا العام ما يقرب من267 ألف طالب وطالبة من الصف الأول حتى الثاني عشر، ويجري العمل بشكل حثيث على إنجاز الكتب المدرسية لهم لكي يتسنى استلامها مع أول يوم دراسي، مع العلم أن مناهج وكتب مرحلة الثانوية العامة جديدة وتطبع للمرة الأولى.

وأنهت الوزارة الفحص الطبي لجميع طلبة الصف الأول الجدد، ومن المقرر أن يُنفذ لهم أُسبوعاً تمهيدياً وترفيهاً لدمجهم بشكل سلس في المدارس، كما أنهت الوزارة جميع الترتيبات الخاصة بالتدريس وتنظيم المدارس والخطط التدريسية والتدريبية والنشاطات المدرسية المتكاملة.

و تم البدء بتنفيذ مشروع التعلم النشط بهدف تدريب المعلمين على توظيف مهارات الحياة واستراتيجيات التعلم النشط في المدارس، و سيُستأنف التعليم العلاجي للصفوف من الثالث للخامس ويتضمن تشغيل 100 خريج.

وستقوم الوزارة بتنفيذ مشروع (البرمجة والتفكير) والهادف لتعليم الطلبة أساسيات البرمجة وذلك في 50 مدرسة للطلبة من الصفوف السابع وحتى التاسع، وكذلك مشروع تمكين الطلائع الشبابية الطلابية على إدارة المشاريع من التاسع وحتى العاشر، إضافة إلى مواصلة تفعيل برامج التعليم المهني والتقني.

وستقيم الوزارة معرض فلسطين للعلوم والتكنولوجيا وفيه يتم إنتاج أجهزة ومشاريع نوعية ابتكارية، وتوزيع 1050 حقيبة تعليمية تمكن طلبة الصفوف من السادس وحتى التاسع من تنفيذ الدروس العملية والتطبيقية في منهاج التكنولوجيا، و254 حقيبة من نوع آخر لدعم تدريس منهاج التكنولوجيا للصفوف العاشر والحادي عشر وسط تدريب ومتابعة فعالة للطواقم التدريسية.

وبينت الوزارة أنه سيتم إدخال الرياضة المائية ضمن خطة الأنشطة الطلابية وتفعيل البرامج القيمية والدينية والرياضية والفنية الكشفية.