العراق.. مقتل قيادي بارز في "الحشد الشعبي" بكركوك

شارك هذه الصفحة عبر Email شارك هذه الصفحة عبر فيسبوك شارك هذه الصفحة عبر تويتر شارك هذه الصفحة عبر Whatsapp

Image copyright

قال مصدر أمني عراقي، إن قيادياً بارزاً في فصائل "الحشد الشعبي"، قتل اليوم الثلاثاء، على يد مسلحي تنظيم الدولة شمالي البلاد.

وأوضح النقيب في شرطة كركوك، حامد العبيدي، أن معاون قائد عمليات شرق دجلة في الحشد الشعبي، علي خليفة، والمعروف باسم "أبو زهراء العبادي"، قتل على يد مسلحي تنظيم الدولة على الطريق الرابط بين مدينتي كركوك وقضاء طوزخورماتو التابع لمحافظة صلاح الدين.

وأضاف العبيدي أن "مسلحي تنظيم الدولة كانوا قد نصبوا كميناً على الطريق، وأطلقوا النار على سيارات عسكرية يستقلها عناصر في الحشد الشعبي (قوات شيعية حكومية)، قبل أن يلوذوا بالفرار".

وتزداد هجمات مسلحي تنظيم الدولة على نحو متصاعد شمالي وشرقي البلاد، وخاصة في المثلث الواقع بين محافظات كركوك وصلاح الدين (شمال) وديالى (شرق).

وكان التنظيم قد أعدم ثمانية من أفراد الأمن العراقيين الأسبوع الماضي، بعد نحو أسبوع على اختطافهم من الطريق بين كركوك وبغداد عند الحدود الفاصلة بين محافظتي صلاح الدين وديالى.

وأثار الحادث غضباً عارماً في البلاد، نفذت حكومة بغداد على إثره أحكام إعدام بحق 13 مدانا بارتكاب أعمال "إرهابية".

وبعد 3 سنوات، وبدعم من التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، أعلن العراق في ديسمبر/كانون الأول الماضي، استعادة كامل أراضيه من قبضة تنظيم الدولة، الذي كان يسيطر على ثلث مساحة البلاد.

ولا يزال التنظيم يحتفظ بخلايا نائمة متوزعة في أرجاء البلاد، وبدأ يعود تدريجيًا لأسلوبه القديم في شن هجمات خاطفة على طريقة "حرب العصابات" التي كان يتبعها قبل عام 2014.