الناتو يدعو روسيا لتجنب مفاقمة الوضع الإنساني في سوريا

شارك هذه الصفحة عبر Email شارك هذه الصفحة عبر فيسبوك شارك هذه الصفحة عبر تويتر شارك هذه الصفحة عبر Whatsapp

Image copyright

دعت أوانا لونغسكو المتحدثة باسم حلف شمال الأطلسي (ناتو)، اليوم الأربعاء، روسيا إلى تجنب التسبب في تفاقم الوضع الإنساني المأساوي في سوريا.

جاء ذلك في تصريح أدلت به لونغسكو بخصوص الوجود العسكري الروسي شرق المتوسط، وأكدت فيه إرسال البحرية الروسية قوات تضم سفنا مزودة بصواريخ كروز حديثة إلى البحر المتوسط.

وأشارت إلى أن العديد من الدول الأعضاء في الناتو لها حدود على البحر المتوسط وأساطيلها البحرية تقوم بأنشطة دائمًا هناك.

وأضافت: "لذلك فإننا نراقب أنشطة الأساطيل في المتوسط بما فيها الروسية، ولا يمكننا التكهن بنية الأسطول الروسي ولكن من المهم أن تتجنب كافة العناصر الفاعلة في المنطقة أن تكون سببًا في تفاقم الوضع الإنساني المأساوي في سوريا".

ولفتت إلى عدم وجود الناتو في سوريا، واستدركت بأن الحلف يدعم جهود الأمم المتحدة لإيجاد حل سياسي دائم للصراع هناك.

وكانت وسائل إعلام روسية ذكرت أمس الثلاثاء أن موسكو أرسلت أضخم إسطول سفن حربية إلى البحر المتوسط منذ تدخلها في الحرب الدائرة بسوريا سبتمبر/ أيلول 2015.