الجنائية الدولية ترد على تعهدات أمريكا بحماية "إسرائيل"

شارك هذه الصفحة عبر Email شارك هذه الصفحة عبر فيسبوك شارك هذه الصفحة عبر تويتر شارك هذه الصفحة عبر Whatsapp

Image copyright

ردت المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي بهولندا على التهديدات التي أطلقها أمس المستشار الأمني القومي الأمريكي جون بولتون التي وصف فيها المحكمة بانها "جسد يحتضر" تعتبره الولايات المتحدة ميتاً، مهدداً بفرض عقوبات على قضاتها وملاحقتهم قضائياً في حال حققوا بالأنشطة الامريكية الاسرائيلية أو ضد إحدى حلفائها.

رداً على التهديدات الأمريكية.. المحكمة الجنائية الدولية تقول إنها "ستواصل عملها دون خوف"، مشددة على أن المبدأ الذي يقودها هو سلطة القانون، وأضافت بأن "123 دولة تدعم المؤسسة المستقلة والموضوعية" وتابعت أنها "ستستمر بأدائها لعملها وفقا للمبادئ الأساسية والموضوعية".

من جانبه، أعرب وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف عن استغرابه من غياب الرد الدولي المباشر على تهديدات بولتون عبر تغريدة في تويتر: "أين الغضب من تهديد الولايات المتحدة بفرض عقوبات على قضاة المحكمة الجنائية الدولية، وحتى ملاحقتهم قضائيا في المحاكم الأمريكية؟ يبدو أن فظاظة هذا النظام الأمريكي الفاسد لا تعرف حدوداً".

وأضاف ظريف: "متى سيقول المجتمع الدولي للولايات المتحدة كفى، ويجبرها على التصرف كدولة عادية؟".

وتعهد جون بولتون أمس بشل قدرة محكمة الجنايات الدولية على "تقليص حق (إسرائيل) بالدفاع عن النفس".

كما أوضح أن إدارة ترامب ستحمي مواطني أمريكا وحلفائها من الملاحقة من قبل المحكمة الجنائية الدولية التي وصفها بـ"غير الشرعية والخطرة"!.