الحريري يقرّ بوجود "أمور صغيرة" تعيق تشكيل الحكومة اللبنانية

شارك هذه الصفحة عبر Email شارك هذه الصفحة عبر فيسبوك شارك هذه الصفحة عبر تويتر شارك هذه الصفحة عبر Whatsapp

Image copyright

أقرّ رئيس الحكومة اللبنانية المكلف، سعد الحريري، الخميس، بوجود "أمور صغيرة" تعيق تشكيل الحكومة الجديدة.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها الحريري، خلال مؤتمر صحفي عقده، اليوم، عقب لقائه الرئيس اللبناني ميشال عون في قصر الرئاسة شرق العاصمة بيروت.

وقال الحريري إن "هناك أمورا صغيرة تعيق تشكيل الحكومة" دون أن يكشف عنه.
لكنه أضاف: "من المؤكد أننا سنصل إلى حل، وأنا متفائل بهذا الخصوص".

وتابع: "لقد انتهينا من الانتخابات (البرلمانية/أقيمت في 6 مايو/أيار الماضي)، ويجب تشكيل الحكومة في أسرع وقت ممكن، (إلا أن) هناك أمورا صغيرة لم نستطع حلها، لكننا قريبون من الحل، والجميع يتعاون بهذا الشأن".

وجدد الحريري تأكيده على أن "الحكومة ستتألف من 30 وزيرا".

وحذر من أن "الوضع الاقتصادي الصعب بالبلاد، خصوصا أن النمو ما زال يتراوح بين 1.5 و2 في المائة (...) وهذا العام سيكون هناك نمو اقتصادي في حال أسرعنا بتشكيل الحكومة".

وفي 24 مايو/آيار الماضي، أعلنت الرئاسة اللبنانية حصول سعد الحريري، رئيس "تيار المستقبل"، على دعم الأكثرية في مجلس النواب (البرلمان)، لتكليفه بتشكيل الحكومة الجديدة.

وتقسم الحكومة اللبنانية مناصفة بين المسيحيين والمسلمين؛ حيث تتوزع المقاعد عند المسلمين بين 6 مقاعد وزارية لكل من السنة والشيعة، إضافة إلى 3 وزراء للدروز.

وعند المسيحيين، يأخذ الموارنة 6 وزراء، مقابل 4 للروم الأرثوذكس، و3 للروم الكاثوليك، ووزيرين للأرمن.

وينص الدستور اللبناني على أن يكون رئيس الحكومة مسلم سني.