​البطش:"أونروا" تُنهي عقود العاملين في الأندية

شارك هذه الصفحة عبر Email شارك هذه الصفحة عبر فيسبوك شارك هذه الصفحة عبر تويتر شارك هذه الصفحة عبر Whatsapp

Image copyright

أكدت نائب رئيس اتحاد الموظفين العرب في "أونروا" د. آمال البطش، أن وكالة غوث وتشغيل اللاجئين أوقفت الدعم المقدم لأندية الاتحاد، وأنهت عقود العاملين فيها.

وبينت البطش لصحيفة "فلسطين" أن الاتحاد قرر إغلاق الأندية بفروعها الأربعة في مدينة "غزة، الوسطي، خانيونس، ورفح" بشكل جزئي مع غروب الشمس، لعدم كفاية الوقود اللازم لتشغيلها، وعدم توفر العمال والمشرفين عليها.

وتسبب إغلاق الأندية، وفق نائب رئيس اتحاد الموظفين، بوقف عدد من الخدمات التي يقدمها الاتحاد للموظفين وأبنائهم كالدورات التعليمية والتثقيفية والترفيهية، المهمة في ظل ما يتعرض له العاملون في وكالة الغوث من ضغوط نفسية جراء وقف نحو ألف موظف عن العمل، في ظل استمرار عجزها المالي.

وحملت البطش، إدارة "أونروا" المسؤولية عن أمن وسلامة الأندية نتيجة عدم وجود طاقم كامل للمحافظة عليها وحمايتها من العبث أو السرقة، داعية إدارة الوكالة للتراجع عن قرارها، وحماية الأندية.

وبينت أن قرار "أونروا"، تسبب بوقف 600 موظف يعملون على بند البطالة عن العمل تزود الوكالة الاتحاد بهم، مشيرة إلى أنه مع بداية العام الجاري تم انهاء عقود نحو 15 موظفا، وأنهت عقودهم الآخرين بسبب الأزمة المالية التي تعاني منها.