إقرأ المزيد


​الزراعة: تراجع استهلاك اللحوم في قطاع غزة بنسبة 40%

غزة - رامي رمانة

قالت وزارة الزراعة، إن معدل استهلاك المواطنين في قطاع غزة من اللحوم بشقيها البيضاء والحمراء تراجع إلى نسبة 40%، بسبب تردي الظروف الاقتصادية في القطاع المحاصر.

وأوضح مدير دائرة الإنتاج الحيواني في وزارة الزراعة طاهر أبو حمد لصحيفة "فلسطين" أمس، أن حجم استهلاك المواطنين من لحوم الدواجن تراجع من 2.5 مليون دجاجة في الوضع الطبيعي إلى 1.5 مليون دجاجة أي ما نسبته 40% تقريباً.

وأضاف أبو حمد أن سكان قطاع غزة تراجع استهلاكهم من العجول والماشية من 2000 رأس إلى 1200 رأس، أي ما نسبته 40% تقريباً.

إجراءات

ونوه إلى أن تربية الحبش تأثرت بالظروف الصعبة، حيث تراجع سعر الكيلو جرام القائم من 9.5 -10 شواقل إلى 8 شواقل، لافتاً إلى أن انتاج مزارع قطاع غزة الشهري من الحبش يصل إلى 50 ألف حبشة.

وبين أبو حمد أن ضعف القوة الشرائية عند المستهلكين دفعت الباعة إلى خفض الأسعار في محاولة لتصريف منتجاتهم التي يشكل بقاؤها مدة طويلة خسارة كبيرة عليهم.

وشدد على أن الوزارة لاتزال تمنع ادخال الدجاج المجمد الكامل وأجزاءه سعياً منها لمساعدة المربين على تصريف منتجاتهم، كما أن الوزارة قننت استيراد بيض التفقيص بعد أن منعت توريده كاملاً حين بدأت أزمة الأسعار في الانخفاض.

وتشير إحصاءات وزارة التنمية المجتمعية إلى أن نسبة الاعتماد على المساعدات الإغاثية في قطاع غزة تجاوزت 80 % بين السكان الذين بلغ عددهم أكثر من مليوني نسمة. كذلك تشير إلى ارتفاع عدد العاطلين عن العمل إلى نحو ربع مليون، 60 % منهم من فئة الشباب.

اللحوم البيضاء

وتعرض مربو الدواجن إلى خسائر كبيرة بسبب تراجع القوة الشرائية في الأسواق المحلية، فالمربي سليمان الشيخ عيد من رفح جنوب القطاع، اضطر إلى بيع الكيلو الدجاج في المزرعة عند 6-6.5 شواقل على مدار ثلاثة أشهر، لم يتمكن من تحقيق مكاسب، بل مني بخسائر، وتراكمت عليه ديون لبائعي العلف والصوص تخطت 200 ألف شيكل.

وبين الشيخ عيد لصحيفة "فلسطين"، أن أسعار الدواجن ارتفعت إلى 7.8 شواقل قبل نحو الأسبوع، وعندها عول المربون على عودة الاستقرار لمزارعهم، لكن الأسعار أخذت في التراجع تدريجياً مع زيادة انخفاض القوة الشرائية عند المستهلكين.

ويمتلك المربي الشيخ عيد 15 مزرعة وفقاسة للبيض .

تجدر الإشارة إلى أن الوضع الاقتصادي السيئ طال أكثر من 110 آلاف موظف يتبعون لسلطة رام الله وحكومة غزة السابقة.

كما أن عام 2017 شهد تقلبات اقتصادية شديدة انتقلت من السيئ إلى الأسوأ، زادت في ظل فرض السلطة عقوبات اقتصادية على سكان القطاع مما أدى إلى تراجع القدرة الشرائية، كساد الأسواق، انخفاض معدلات الدخول .

وتعرض التجار خلال عام 2017 لخسائر كبيرة لعدم وجود دورة مالية طبيعية تغطي الالتزامات، وتمكن التجار من استرجاع مستحقاتهم المالية.

اللحوم الحمراء

إلى ذلك انخفضت أسعار اللحوم الحمراء، وبين المربي محمد البلعاوي من شمال القطاع أن كيلو لحم العجل الشراري يباع عند سعر 16 شيقلاً" قائم"، وكان يباع في عيد الأضحى عند 18 شيقلاً، لافتاً إلى أن السعر وصل في وقت سابق إلى 23 شيقلاً.

وأضاف البلعاوي لصحيفة "فلسطين"، أن سعر الكيلو العجل الهولندي يباع عند سعر 14 شيقلاً، في حين أنه كان يباع في عيد الأضحى المبارك عند 16 شيقلاً.

وأشار إلى أن متوسط سعر الخراف 5 دنانير، ومع ذلك فإن الإقبال عليها في تراجع أيضاً.

مواضيع متعلقة: