إقرأ المزيد


الزهار: الهجمة الكبيرة على حركة "حماس" يزيدها قوة

غزة - قدس برس

قال محمود الزهار، رئيس كتلة التغيير والإصلاح البرلمانية التابعة لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، إن "الهجمة الكبيرة على حركته واتهامها بالإرهاب لن يضعفها بل سيزيدها قوة".


وأضاف الزهار، خلال لقائه اليوم الاثنين 12-6-2017، في منزله بسفير جنوب أفريقيا لدى السلطة الفلسطينية أشرف سليمان : "لا انحراف عن بوصلة حركة حماس بمقاومة الاحتلال وإن عدوها واحد هو الاحتلال الإسرائيلي".

وتابع "لا أحد يلزم حركة حماس بوقف ومنع مقاومة الاحتلال"، مشيراً إلى أن الشعوب العربية تساند المقاومة الفلسطينية.

وجدد الزهار تأكيده أن حركته ، "لن تتنازل عن شبر واحد من أرض فلسطين التاريخية ولن تعترف بإسرائيل"، مضيفاً: "نعمل على انتهاء وزوال الاحتلال الصهيوني عن أرضينا المحتلة منذ عام 1948".

وأشاد النائب في المجلس التشريعي بجهود جمهورية جنوب أفريقيا في دعم القضية الفلسطينية، موضحاً أن جنوب أفريقيا عانت مما تعانيه فلسطين.

وطالب الزهار السفير سليمان بمواصلة جهود دعم القضية الفلسطينية والعمل على دعم وإسناد قطاع غزة المحاصر بتنفيذ مشاريع اقتصادية وإنسانية وخاصة في الجانب الصحي والتعليمي في القطاع والعمل على فتح معبر رفح البري مع مصر.

وفيما يتعلق بالمصالحة الفلسطينية، أكد الزهار، أن "المصالحة يجب أن تتم في إطار تنفيذ بنود اتفاقيات المصالحة الموقعة مسبقاً بين الطرفين".

من جانبه أكد السفير سليمان أن جنوب أفريقيا ستواصل جهودها في ملف المصالحة الفلسطينية، مشيراً إلى اللقاء الذي عقد مؤخراً في مدينة كيب تاون بحضور حركتي "حماس" و"فتح" والفصائل.

وكشف عن عدة لقاءات في الضفة وغزة لإتمام ملف المصالحة وعقد لقاء آخر خلال الفترة القادمة.

وأوضح سليمان أن جنوب أفريقيا تعمل على مساندة الشعب الفلسطيني ومساعدته في تقديم العديد من المشاريع الإنسانية.

يشار إلى أن جنوب افريقيا واحدة من الدول التي تسمح لمسؤوليها لقاء قادة حركة "حماس" خلال زيارته قطاع غزة.

مواضيع متعلقة: