إقرأ المزيد


​الطويل تطالب بحملة تضامنية مع الأسرى المضربين في سجون الاحتلال

رام الله / غزة - أحمد المصري

طالبت الناطقة الإعلامية باسم مركز أسرى فلسطين للدراسات أمينة الطويل، بضرورة تنظيم حملة تضامنية مع الأسرى المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال على المستوى الرسمي والشعبي، وذلك بما يصب في تقصير عمر إضرابهم وتحقيق مطالبهم.

وأشارت الطويل في تصريحات لصحيفة "فلسطين"، إلى أن الأسرى المضربين عن الطعام يمرون في ظروف صحية غاية الصعوبة، وأن نصرة قضيتهم وتبنيها ودعمها بشتى الطرق "مهمة وطنية مقدسة".

ويخوض كل من الأسير حسن شوكة اضرابه منذ 33 يومًا، والأسير حمزة بوزية المضرب منذ 28 يوما وباجس نخلة المضرب منذ 7 أيام، احتجاجا ظروف اعتقالهم، واعتقالهم الاداري.

ووفقا للطويل فإن الأسير "بوزية" محتجز في عزل سجن عوفر، وبحسب التقارير الطبية الواردة خسر من وزنه 15 كيلوجرام، ويعاني من مشاكل في المعدة وعدم قدرة على الحرقة إلى جانب الارهاق.

ونبهت إلى أن الأسير "شوكة" من محافظة بيت لحم، وبسبب خوضه الاضراب عن الطعام في وقت سابق، يقع خطر حقيقي على حياته، وتوقف بعض الأعضاء لديه عن العمل بشكل كامل.

ولفت إلى أن الأسير "نخلة" من مخيم الجلزون برام الله، لم يمض على عن الافراج عنه من اعتقال سابق سوى شهرين، وهو ما دفعه للإضراب عن الطعام، ويعاني من مشاكل صحية واسعة.