​"التعاون الإسلامي": 232 مليون دولار للفقراء منذ 1974

صورة أرشيفية
الأناضول

أعلنت منظمة التعاون الإسلامي، الثلاثاء، أنها قدمت 232 مليون دولارا لصالح فقراء المسلمين في 44 عامًا.

جاء ذلك خلال اجتماع المجلس الدائم لصندوق التضامن الإسلامي (التابع للمنظمة) في دورته الـ63، والمنعقد في جدة بالسعودية، وفق بيان لـ"التعاون الإسلامي"، الثلاثاء.

وقال الأمين العام للمنظمة، يوسف العثيمين، إن صندوق التضامن الإسلامي، قام بتمويل 2726 مشروعًا، في جميع أنحاء العالم، بإجمالي مبلغ تجاوز 232 مليون دولار منذ تأسيسه (1974) وحتى اليوم.

وأضاف العثيمين، أن "الصندوق أثبت فاعلية من خلال خدماته الإنسانية النبيلة لصالح فقراء المسلمين".

وأكد أن "الصندوق لا يزال محدود الإمكانات في سعيه لتلبية احتياجات الأمة الإسلامية، خاصة وأنها تواجه الكثير من التحديات جراء الحروب والكوارث الطبيعية وما ترتب عن ذلك من محنة اللاجئين".

ودعا العثيمين، الدول الأعضاء (عددها 57) إلى زيادة الدعم الطوعي لميزانية مشاريع الصندوق.

كما ناشد صندوق التضامن الإسلامي، دعم القضية الفلسطينية، ومضاعفة الجهود للحفاظ على مدينة القدس، وصون هويتها العربية والإسلامية، وتمكين مؤسساتها الوطنية من الاستمرار في تقديم الخدمات الأساسية لأهلها المرابطين.

وحسب البيان ذاته، قدم الصندوق لفلسطين حوالي 27 مليون دولار، في تمويل عدة مشروعات، خلال 44 عامًا.

ومنظمة التعاون الإسلامي (تأسست في 1969) تعد ثاني أكبر منظمة حكومية دولية بعد الأمم المتحدة.