أمريكا فرضت الإثنين عقوبات على شركة تشوهاي تشنرونغ الصينية

​الصين ترفض إقرار عقوبات أمريكية على شركات طاقة محلية

صورة أرشيفية
بكين/ الأناضول

رفضت وزارة الخارجية الصينية، الثلاثاء، قراراً أمريكياً بفرض عقوبات على شركات طاقة صينية، قالت إنها اخترقت قيوداً ًمفروضة على إيران.

والإثنين، أعلن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، فرض بلاده عقوبات على شركة تشوهاي تشنرونغ الصينية، "لانتهاكها العقوبات الأمريكية المفروضة على النفط الإيراني".

وذكرت الخارجية الصينية، في موجز صحفي، الثلاثاء، أن العقوبات الأمريكية الأخيرة مرفوضة.

وأكدت سلامة التعاملات التجارية بين شركات صينية وإيران في مجال النفط، وفق القانون الدولي.

و"تشوهاي تشنرونغ" الحكومية، من أكبر الشركات الصينية المستوردة للنفط الإيراني، إلى جانب شركة سينوبك، وبدرجة أقل مجموعة النفط الحكومية "سي آن بي سي"، حيث تستورد بكين نحو ربع إنتاج طهران من النفط.

وتحظر الولايات المتحدة، تنفيذ أي تعاملات نفطية دولية مع إيران، بموجب عقوبات فرضتها اعتباراً من نوفمبر/ تشرين ثاني 2018، وشددتها في مايو/ أيار الماضي.

وتسعى الولايات المتحدة إلى "تصفير" صادرات الخام الإيرانية، فيما أعلنت الأخيرة، الأسبوع الماضي، عبر وزير الطاقة بيغن زنغنه، عن زيادة في صادرات الخام الإيراني إلى الخارج.

وإيران كانت، حتى أكتوبر/ تشرين أول 2018، ثالث أكبر منتج للنفط في "أوبك" بعد السعودية والعراق بمتوسط 3.85 ملايين برميل يومياً، وتراجعت حالياً إلى المرتبة الخامسة بمتوسط 2.2 مليون برميل يومياً.