السويد.. تأسيس أول حزب لتمثيل "المهاجرين" في البلاد

مؤسس حزب المهاجرين ميكائيل يوكْسَل (الأناضول)
ستوكهولم - الأناضول

أعلن السياسي السويدي من أصول تركية ميكائيل يوكْسَل، الخميس، عن تأسيس حزب "المهاجرين" لتمثل تلك الشريحة في البلاد.

وفي تصريح أدلى به للأناضول، أوضح يوكسل الذي أسقط الحزب الليبرالي المركزي عضويته لامتناعه عن مهاجمة تركيا، أنه لأول مرة يتم تأسيس حزب يمثل المهاجرين في السويد.

وأشار إلى تقديم الحزب الجديد طلبا إلى اللجنة العليا للانتخابات للمشاركة في الانتخابات المقبلة في البلاد.

وأوضح أن الحزب باشر بأعماله في مدينة غوتنبرغ التابعة لمقاطعة فاسترغوتلان.

وقال: "نريد تصنيف الإسلاموفوبيا كجريمة، والاعتراف بالمسلمين في الدستور كأقلية".

وأكمل: "نحن عازمون على العمل بفعالية لمنع الهجمات على المساجد وكراهية الأجانب المتزايدتين في السنوات الأخيرة".

وأضاف: "أنشأنا حزب المهاجرين مع سياسيين وأكاديميين وناشطين من العديد من البلدان الإسلامية. إذا تم انتخابي فهدفي يتمثل بمحاربة كراهية الإسلام والعنصرية".

وأكد على تعرضه للإهانة إلى جانب هجمات عنصرية بعد تأسيسه الحزب.

وقال يوكسل: "كنت مرشح الحزب عن مدينة غوتنبرغ، وجرى إسقاط عضويتي لعدم إدلائي بتصريحات ضد تركيا ورئيسها رجب طيب أردوغان".

وفي أغسطس/آب 2018، أسقط الحزب الليبرالي المركزي السويدي، عضوية يوكسل المرشح عنه للانتخابات البرلمانية، التي كانت مقررة في 9 سبتمبر/أيلول من العام الماضي، لعدم إدلائه بتصريحات ضد تركيا.