​السعودية توافق على استقبال قوات أمريكية

صورة أرشيفية
الرياض/الأناضول

وافقت السعودية، مساء الجمعة، على استقبال قوات أمريكية للدفاع عن أمن واستقرار المنطقة.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية الرسمية، عن مصدر مسؤول بوزارة الدفاع قوله إن العاهل السعودي "الملك سلمان بن عبدالعزيز أصدر موافقة على استقبال المملكة لقوات أمريكية لرفع مستوى العمل المشترك في الدفاع عن أمن المنطقة واستقرارها وضمان السلم فيها".

وأوضح أن هذا القرار يأتي "انطلاقاً من التعاون المشترك بين المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة الأمريكية، ورغبتهما في تعزيز كل ما من شأنه المحافظة على أمن المنطقة واستقرارها"، حسب المصدر ذاته.

ووفقا لتقرير نشرته مجلة نيوزويك الأمريكية، في نوفمبر/تشرين ثان 2017، فإن عدد الجنود الأمريكيين والمدنيين العاملين لمصلحة الدفاع الأمريكية في السعودية يبلغ 850 أمريكا.

وتملك الولايات المتحدة العدد الأكبر من القواعد العسكرية الأمريكية في الخليج، فيما تضم الكويت أكبر عدد من الجنود الأمريكيين في الخليج، وتضم قطر أكبر قاعدة عسكرية أمريكية في الخارج وهي قاعدة العديد، فيما يتمركز الأسطول الخامس الأمريكي في البحرين.

ويأتي انتشار هذه القوات وتلك القواعد بموجب اتفاقيات دفاعية، ومنذ حرب الخليج الثانية 1990 ازداد الوجود العسكري الأمريكي في الخليج العربي، وأصبح أكثر عددا وأوسع انتشارا بعد أحداث 11 سبتمبر 2001 ثم الحرب على العراق 2003.

واستخدمت واشنطن تلك القواعد في عملياتها العسكرية آنذاك، ثم في حرب على تنظيم داعش منذ 2014 .