إقرأ المزيد


السجن 5 سنوات لكاتب سعودي انتقد فساد الديوان الملكي

الرياض - فلسطين أون لاين

قضت المحكمة الجزائيّة المتخصّصة في السعودية بسجن الكاتب السعودي صالح الشيحي، لمدة خمس سنوات، بتهمة "القدح والذم والإساءة للديوان الملكي والعاملين فيه" بسبب حديثه في لقاء تلفزيوني سابق عن فساد الديوان الملكي في المملكة والذي يتمثل في شخص الملك وولي عهده.

ولم تحدد الصحف السعودية التي نقلت الخبر هوية الصحافي بالاسم ولا المكان الذي ينتمي إليه، وقالت فقط إنه مواطن سعودي، وهو إجراءٌ يتمّ اتخاذه في مثل هذه القضايا.

ومنعت المحكمة، الكاتب، من السفر خارج المملكة لمدة خمس سنوات بعد انتهاء فترة سجنه.

وفي آخر ظهور تلفزيوني له، وصف الشيحي الديوان الملكي بأنه أساس وأصل الفساد الإداري، مشيراً إلى منحه الأراضي لمن له علاقة أو صلة بأحد العاملين في الديوان، بمختلف مناصبهم.

والشيحي كاتبٌ حكومي مقرب من الدولة ويعمل في صحيفة "الوطن" السعودية، وسبق أن عمل مديراً لتحرير مجلة "الثقافية" الصادرة عن الملحقية الثقافية في بريطانيا.

ونقلت وكالة "أسوشييتد برس" عن لجنة حماية الصحافيين، حثّها السلطات السعودية على إطلاق سراح الكاتب صالح الشيحي، الذي جرى اعتقاله بعد ظهوره في الثامن من ديسمبر/ كانون الأول الماضي على قناة "روتانا" وقوله إن أي مواطن سعودي لديه صلات داخل الديوان الملكي لديه تلقائياً ميزة في شراء أرض في موقع استراتيجي، وهي ميزة غير متاحة للشعب.

وأطلق مغرّدون سعوديّون حملةً تُطالب بالإفراج عن الشيحي، وتنتقد الإفراج عن المتّهمين بالفساد مقابل محاكمة وسجن مَن ينتقدون الفساد.

مواضيع متعلقة: