الصحة بغزة: الاحتلال تعمد قنص المواطنين في أماكن قاتلة

صورة أرشيفية
غزة- فلسطين أون لاين

كشفت وزارة الصحة في غزة تعمد قوات الاحتلال الإسرائيلي قنص المواطنين المشاركين فيالجمعة العشرين من فعاليات مسيرات العودة وكسر الحصار ، بشكل مباشر وفي أماكن حساسة وقاتلة.

وأكدت في بيان لها اليوم السبت، استخدام الاحتلال لأنواع متنوعة من الأعيرة النارية، مما تسبب في رفع عدد الشهداء إلى 3 شهداء وإصابة 307 مواطن منهم 28 طفلا و لازال 5 من الجرحى بحالة خطيرة.

وبينت أن المسعف عبد الله القططي، استشهد إثر رصاصة قاتلة جهة القلب، إضافةً إلى إصابة خمسة مسعفين بجراح مختلفة، مشيرةً إلى تعمد الاحتلال استهداف طواقم الإسعاف رغم وضوح الشارة الطبية المعروفة دولياً.

كما ذكرت، تعرض اثنين من الصحفيين إلى الإصابة برصاص قناصة الاحتلال شرق غزة، رغم ارتدائهما شاراتهما الصحفية لتغطيتهما أحداث مسيرة العودة.

وشددت الصحة على أهمية تدخل المجتمع الدولي الدولي ومؤسساته الإنسانية والحقوقية العمل الفوري على وقف الانتهاكات الاسرائيلية المستمرة بحق شعبنا الاعزل وفقاً للقانون الدولي الإنساني واتفاقية جنيف الرابعة.

ومن الجدير ذكره أن عدد شهداء مسيرة العودة منذ انطلاق فعالياتها السلمية في 30-3-2018 بلغ 163 شهيد بينهم صحفيين وثلاثة مسعفين، وأكثر من 17307 إصابة كان من ضمنهم 19 صحفي وعدد من المسعفين.