الشرطة اليمنية تضبط سيارة مفخخة في عدن

صورة أرشيفية لضحايا هجوم يوم السبت في عدن - (أ ف ب)
عدن - الأناضول

قالت الشرطة اليمنية في مدينة عدن، جنوبي البلاد، إنها ضبطت، اليوم الإثنين 12-12-2016، سيارة مفخخة كانت معدة للتفجير، بعد يومين فقط من تفجير استهدف تجمعا لعناصر في الجيش، وأسفر عن مقتل العشرات في المدينة.

وأوضح بيان صادر عن شرطة عدن أن "الوحدة الأمنية الخاصة بمكافحة الإرهاب التابعة لإدارة أمن المحافظة تمكنت، اليوم، من ضبط سيارة مفخخة في الشارع الخلفي لمنطقة المعلا في مدينة عدن، بعد معلومات مؤكدة أدلى بها مواطنون لإدارة الأمن".

ولفت البيان إلى أن هذه المعلومات "قادت إلى ضبط السيارة المفخخة التي تحتوي على كميات كبيرة من المتفجرات، من بينها ألغام أرضية وعبوات ناسفة".

وأضاف إن "خبراء متفجرات تابعين لوحدة مكافحة الإرهاب، تمكنوا من تفكيك متفجرات السيارة".

ونقل البيان عن أحد مهندسي المتفجرات قوله إن "نوع وكميّة المتفجرات التي كانت بداخل السيارة كافية لنسف حي كامل".

وأمس الأول السبت، استهدف هجوم، بسيارة مفخخة، تجمعاً لجنود أمام البوابة الرئيسية لمعسكر تابع للجيش اليمني بمدينة خور مكسر قرب مطار عدن الدولي، ما أسفر عن سقوط 48 قتيلا، وأكثر من 30 مصابا، وتبنى تنظيم "الدولة الإسلامية" العملية.

وشهدت عدن (العاصمة المؤقتة للبلاد) ، تفجيرات مماثلة، خلال الأشهر الماضية، كان آخرها الهجوم على أحد مراكز التجنيد، بحي السنافر في مديرية "المنصورة"، نهاية أغسطس/آب الماضي، وراح ضحيته 70 قتيلا، إضافة لعشرات المصابين.

تجدر الإشارة إلى أن تحسناً أمنياً ملحوظاً شهدته عدن، عقب حملة أمنية كبيرة، نفذتها وحدات من الجيش الموالي للحكومة والشرطة، ضد تجمعات للعناصر المسلحة في مدينة المنصورة مطلع مارس/ آذار من العام الحالي.