​الرئيس الصومالي يعلن تنازله رسميا عن الجنسية الأمريكية

الرئيس الصومالي محمد عبدالله فرماجو
مقديشو/الأناضول:

أعلن الرئيس الصومالي محمد عبدالله فرماجو، عن تنازله رسميا عن الجنسية الامريكية وذلك في بيان نشر على صفحة الرسمية للرئاسة بـ"تويتر" اليوم الخميس.

وبحسب البيان، اعتبارا من اليوم فإن الرئيس الصومالي يعلن تنازله رسميا عن الجنسية الامريكية.

وأضاف البيان فإن اجراءات القانونية بشأن تنازله عن الجنسية استكملت اليوم بالتعاون مع الجهات المعنية بالجنسيات بين البلدين.

وأشار البيان إلى أن الرئيس قضى وقتا طويلا في الولايات المتحدة الأمريكية حيث اكتسب خلال تواجد فيها خبرات كثيرة.

وأكد البيان ان قرار تخليه عن الجنسية الأمريكية كان شخصيا، إذ بدأت اجراءاته بعد انتخابه رئيسا في البلاد 2017.

ويسمح الدستور الصومالي المؤقت بحريةالمواطن حمل جنسية بلد آخر.