إقرأ المزيد


ا​لرئاسة اليمنية تنفي وضع "هادي" تحت الإقامة الجبرية في الرياض

صنعاء - الأناضول

نفت الرئاسة اليمنية، فجر الأربعاء 8-11-2017، أنباءً تحدثت عن وضع رئيس البلاد، عبد ربه منصور هادي قيد الإقامة الجبرية في العاصمة السعودية الرياض.

ونفى مصدر مسئول في رئاسة الجمهورية( لم تسمه) "صحة أنباء تداولتها بعض الصحف والمواقع والقنوات الإخبارية بخصوص وضع الرئيس هادي أو أياً من وزرائه تحت الإقامة الجبرية بالرياض"، وفق وكالة سبأ اليمنية.

وذكرت الوكالة أن "المصدر أبدى استغرابه الشديد من تداول مثل هذه "الأكاذيب" التي قال إنها تأتي "ضمن حملة ممنهجة تستهدف السعودية التي تقود معركة لوقف التدخلات الإيرانية باليمن والمنطقة".

وتابع المصدر - بحسب الوكالة - "كما تأتي(الحملة) بتوقيت تقترب فيه قوات الشرعية من العاصمة صنعاء، وتحرز تقدمًا ملحوظًا على كافة الجبهات بفضل الجيش الوطني ومساندة الأشقاء بالتحالف العربي".

وخلال الــ 24 ساعة الماضية تداولت العديد من وسائل الإعلام خبراً نقلاً عن وكالة أسوشيتد برس الأمريكية مفاده أن "السعودية منعت هادي ونجليه ووزراء وعسكرين يمنيين من العودة لبلادهم".

وتحدثت الوكالة عن أنهم رهن الإقامة الجبرية بالمملكة.

ويتواجد الرئيس هادي منذ فبراير/شباط الماضي، في العاصمة السعودية الرياض، مع عدد من المسؤولين الحكوميين.

ويقيم هادي وطاقمه الرئاسي، في الرياض، منذ مارس/آذار 2015، لكنه يزور عدن العاصمة المؤقتة لبلاده بين الحين والآخر، ويعود إلى مقر إقامته بالمؤقت بالمملكة.