إقرأ المزيد


​العراق يستبعد تأثر إنتاجه النفطي بعملية "الموصل"

دخان ينبعث من حقل غاز طبيعي عراقي (أ ف ب)
أبو ظبي - الأناضول

قال "جبار علي اللعيبي"، وزير النفط العراقي الخميس 12-1-2017 ، إن عملية "تحرير" الموصل من "تنظيم الدولة الإسلامية" لن تؤثر على إنتاج النفط في بلاده، التي تأمل في طرح عطاءات حقول نفطية جديدة قبل نهاية العام الجاري.

وأضاف اللعيبي، على هامش منتدى الطاقة العالمي الذي ينظمه المركز الأطلسي الأمريكي بالعاصمة أبوظبي: "النفط لدينا يعمل بصورة منفصلة ولم يتأثر بحربنا ضد الإرهاب، والآن الموصل أصبحت محررة والجيش العراقي حقق نتائج جيدة".

وزاد: "لن نطرح عطاءات جديدة لتنمية حقول نفطية، لحين اكتمال تقييم شامل للوضع حالياً.. نأمل في دراسة الطرح قبل نهاية العام 2017".

وأكد الوزير، أن العراق ملتزم من جانبه بخفض إنتاجه وفقاً لاتفاق "أوبك" الذي تم التوصل إليه العام الماضي؛ "لكن ما زلنا عند موقفنا بأنه كان لابد من استبعادنا من هذا الاتفاق".

وبدأ الأعضاء في "أوبك" ومنتجين مستقلين، مطلع العام الجاري، خفض الإنتاج بنحو 1.2 مليون برميل و558 ألف برميل يومياً، على التوالي، في محاولة لإعادة الاستقرار لأسواق النفط العالمية.

وأشار إلى أن الخفض لن يكون من حقول معينة، وإنما سيتم بالتوازي بين كافة الحقول في الدولة، مشيراً إلى أن نسبة الخفض حتى الآن وصلت إلى 170 ألف برميل يومياً وهناك 40 ألف أخرى سيتم إضافتها قبل نهاية يناير/ كانون الثاني الجاري.

وفي وقت سابق اليوم، قال وزير النفط العراقي إن بلاده تتطلع إلى سعر يبلغ 65 دولاراً "أو شيء من هذا الإطار" لبرميل النفط خلال الفترة المقبلة، مشيراً إلى أن الأسعار الحالية للنفط تحتاج إلى مزيد من التحسن.

تحرير إلكتروني: فاطمة الزهراء العويني