​القطاع التجاري الأردني يتوقف عن العمل غدا رفضاً للقرار الأميركي

عمّان - قدس برس

تنفذ القطاعات التجارية في الأردن إضراباً عن العمل يوم غد الأحد، لمدة ساعة احتجاجا على الموقف الأمريكي القاضي بنقل السفارة إلى مدينة القدس.

ودعا رئيس وأعضاء مجلس غرفة تجارة عمّان، القطاع التجاري في المملكة للتوقف عن العمل وإغلاق محالهم التجارية اعتبارا من 12 وحتى الواحدة من ظهر يوم غد الأحد تنديدا بالقرار الأمريكي.

وأكدت الغرفة في بيان صحفي أن هذه الخطوة ليست إلا "تعبيرا بسيطا من القطاع التجاري عن استنكاره لقرار الإدارة الامريكية الاعتراف بالقدس العربية عاصمة للكيان الصهيوني الغاصب".

وتأتي هذه الفعالية بعد تعالي الأصوات المطالبة بمقاطعة المنتجات والبضائع الأمريكية احتجاجا على قرار الرئيس دونالد ترمب نقل سفارة بلاده إلى مدينة القدس واعتبارها عاصمة لدولة الاحتلال الإسرائيلي.

كما دعا مجلس نقابة تجار الألبسة والأقمشة والأحذية للمشاركة الفاعله بالتوقف عن العمل وإغلاق المحال من الساعة الـ12:30 وحتى الـ1:30.

وقال بيان صدر عن النقابة مساء أمس إن "هذا أقل مانقدمه للقدس ولا نستهين بالرأي العام ففيه رساله للعالم اننا لن نصمت على احتلال و لن نستكين للظلم".

وقالت غرفة تجارة عمّان، "إن القطاع التجاري لن يتوانى في تقديم أي دعم خدمة للجهود الأردنية في دعم الجهود لإيقاف القرار الأمريكي بنقل السفارة إلى القدس".

ودعت الغرفة كافة القطاعات لاتخاذ خطوات للتنديد بالقرار الأمريكي، "دعما لجهود العاهل الأردني عبدالله الثاني الوصي الوحيد والشرعي على المقدسات الإسلامية".

ونوّهت إلى أن المجتمع الأردني في كافة مكوناته "لن يتوانى عن نصرة القدس وابقائها عاصمة للعرب والفلسطينيين".

ويرتبط الأردن بعلاقات اقتصادية وسياسية قوية مع الولايات المتحدة الأمريكية، كما يعدّ البرنامج الأمريكي لتقديم المساعدات الاقتصادية للأردن الأكبر من نوعه في العالم، حيث قدمت الحكومة الأمريكية من خلال الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (USAID) المساعدات الخارجية من الشعب الأمريكي للأردن لأكثر من 60 عاماً.

وتقدم الولايات المتحدة منحا سنوية للأردن تزيد عن مليار دولار تشمل مساعدات عسكرية ودعم مالي للموازنة.