​النرويج.. رئيسة مجموعة يمينية متطرفة تسيئ للقرآن الكريم

ستوكهولم/ وكالات:

قامت رئيسة مجموعة "أوقفوا أسلمة النرويج" اليمينية، أنّا براتن، برمي نسخة من القرآن الكريم أرضا، وإهانة المسلمين، خلال مظاهرة معادية للإسلام، في مدينة درامن النرويجية.

وقالت "براتن"، خلال كلمتها في المظاهرة، إنه لا مكان للإسلام في النرويج، وإن من الضروري منع تداول القرآن في البلاد، بينما طالب المتظاهرون بمنع الإسلام.

وحاولت براتن، تمزيق نسخة من القرآن الكريم بعد رميها أرضا، إلا أن تدخل الشرطة حال دون وقوع ذلك.

ونقلت وكالة أخبار النرويج، عن مدير أمن العاصمة أوسلو "إينجي لانسورد"، قوله إن الشرطة منعت استمرار المظاهرة مباشرةً بعد محاولة تمزيق القرآن.

من جهة أخرى، شهدت المدينة (تبعد 45 كلم عن أوسلو)، مظاهرة احتجاجا على معاداة الإسلام، شارك فيها 30 ناشطا نرويجيا.

يأتي هذا في ظل انتشار الإسلاموفوبيا (الخوف من الإسلام) في أوروبا، مؤخرا، وهو ما يتمثل في الاعتداءات على المساجد وإلإساءة للقرآن الكريم وإهانة المسلمين، أثناء مظاهرات معادية للإسلام، في مختلف الدول الأوروبية، وعلى رأسها الدنمارك، وفنلندا، وهولندا، وغيرها.