المؤتمر الوطني بغزة: نرفض صفقة القرن بكل تفاصيلها

المؤتمر الوطني الفلسطيني في غزة
غزة/ فلسطين أون لاين:

أكد البيان الختامي للمؤتمر الوطني الفلسطيني لمواجهة "صفقة القرن" ورفض مؤتمر البحرين، مساء اليوم الثلاثاء، الرفض المطلق لـ"صفقة القرن" بكل تفاصيلها ومخرجاتها.

وجاء في البيان الختامي: "نرفض صفقة القرن بكل تفاصيلها ومخرجاتها وأي مشاريع مشبوهة أخرى تستهدف تصفية القضية الفلسطينية واعتبارها عدوانا سافرا على حقوق شعبنا وثوابته الوطنية".

وأضاف: "كما نرفض كل أشكال التطبيع مع الاحتلال، وهي جريمة تستحق الملاحقة الوطنية والشعبية؛ كونه يمهد لتمرير صفقة القرن".

وشدد على التمسك بحق عودة اللاجئين الفلسطينيين من أرضهم التي هجروا منها، ورفض أي محاولة لتصفية "الأونروا" وإيجاد أي بديل عنها ورفض مشروع الوطن البديل، وكذلك رفض ضم أراضي الضفة الغربية للاحتلال، والاعتراف الأمريكي بالقدس عاصمة للكيان، وضم الجولان للسيادة "الإسرائيلية".

كما أكد البيان، أن التصدي لـ"صفقة القرن" والمشاريع المشبوهة ضرورة وطنية تتطلب انهاء الانقسام واستعادة الوحدة وتطبيق اتفاقيات المصالحة.

ولفت إلى "مواصلة النضال لمواجهة المشاريع التصفوية"، مؤكدًا أنه "لا دولة في غزة أو بدونها ونرفض مقايضة حقوقنا السياسية بأي تحسينات اقتصادية".

وطالب بضرورة اعتماد كل أشكال المقاومة لمواجهة هذه الصفقة ورفض مؤتمر البحرين، مشيرًا إلى دعم وتشجيع حركة المقاطعة "بي دي اس" والعمل على نزع الشرعية عن الاحتلال.