إقرأ المزيد


"المقاصد" تناشد المؤسسات الدولية بالتدخل الفوري لحماية المستشفى

القدس المحتلة- فلسطين أون لاين

ناشدت إدارة مستشفى المقاصد المؤسسات والهيئات الدولية كافة التدخل لحماية المستشفى بعد اقتحامه من قوات الاحتلال منذ يوم أمس.

وقالت إدارة المستشفى في بيان لها " لا تزال قوة معززة من شرطة الاحتلال وعناصر الحراسة الأمنية تتواجد حتى اللحظة في أقسام المستشفى تحت حجة وجود أحد المصابين في وحدة العناية المكثفة داخل المشفى.

واضافت " قوات الاحتلال تحاصر المستشفى من الخارج منذ مساء أمس، فيما لا يزال عدد من الجنود يقفون خارج وحدة الإنعاش الجراحي؛ حيث يعرقلون عمل الطواقم الطبية العاملة في المستشفى إضافة إلى إعاقة دخول مرافقي المرضى، إضافة إلى فحص هويات وتصاريح المتواجدين في الأقسام من موظفين ومرافقين.

وأكدت الإدارة أن ما تمارسه قوات الاحتلال من ترويع بحق المرضى ومرافقيهم والطواقم الطبية، يعد مؤشرًا خطيرًا وخرقًا للقوانين والمواثيق الدولية التي نصت عليها بما في ذلك اتفاقية جنيف الدولية، داعية المنظمات الأممية والحقوقية كافة إلى ضرورة التدخل العاجل لتوفير الحماية للمستشفيات والجرحى.

وبدأت إدارة المستشفى بالتواصل مع منظمة الصليب الأحمر الدولية ومنظمة الصحة العالمية من أجل التدخل السريع والفوري، وإنهاء حالة الفوضى التي تتسبب فيها قوات الاحتلال داخل جنبات المستشفى.

وذكرت مصادر محلية في القدس ان الشاب "علاء ابو تايه " الذي تحاصره قوات الاحتلال في غرفة الانعاش هو أحد المصابين في المواجهات التي وقعت أمس خلال هجوم قوات الاحتلال على المصلين خلال صلاه العشاء بالقرب من باب الأسباط.

و وصفت إصابة الشاب بالخطيرة، حيث أصيب بالرأس وأجريت له عملية جراحية، في حين تمنع هذه القوات أحد من الاقتراب من غرفته و زيارته.

تحرير إلكتروني: