المنتدى اللبناني في باريس يمنح جائزته السنوية لعهد التميمي

باريس - فلسطين أون لاين

منح المنتدى الثقافي اللبناني في باريس جائزته السنوية للإبداع العربي للفتاة عهد التميمي (16 عاما) التي تحاكم حالياً في سجون الاحتلال الاسرائيلي بتهمة ضرب جنديين إسرائيليين، أمام منزل عائلتها في قرية النبي صالح.

وأطلق المنتدى على هذا التكريم للسنة الحالية اسم "جائزة الحرية والسلام".

وقال رئيس المنتدى نبيل أبو شقرا، لوكالة "فرانس برس" إن اختيار التميمي "جاء في لحظة فلسطينية حاسمة، لأن عهد تمثل هذه اللحظة بامتياز".

وأضاف أن هذا الخيار يأتي "تحية لمستقبل الشعب الفلسطيني ونضال أجياله وأسراه" كما يشكل "دعوة من أجل الإفراج عن المستقبل الذي تمثله عهد ومن أجل الحرية والسلام بين الشعوب".

ولا تزال التميمي معتقلة حالياً في سجون الاحتلال منذ حوالي أسبوع بحجة تشكيلها "خطراً على اسرائيل"، وذلك بعد انتشار تسجيل مصور يظهرها مع ابنة عمها نور ناجي التميمي (21 عاما) وهما تضربان جنديين اسرائيليين في قرية النبي صالح في الضفة الغربية المحتلة.

وأشار مدير مركز أسرى فلسطين للدراسات الباحث الحقوقي أسامة شاهين، الذي يتابع قضية عهد التميمي وبقية المعتقلات القاصرات في السجون الاسرائيلية، إلى أن جائزة المنتدى الثقافي اللبناني "التي لم نكن نتوقعها تعطي دفعة معنوية كبيرة لفلسطين".

ويوجد في سجون الاحتلال الاسرائيلي حالياً 421 قاصراً، بينهم 11 فتاة بحسب مركز الدراسات.