الخارجية: تصريحات الاحتلال العنصرية محاولة لتصدير ازماته للفلسطينيين

غزة- فلسطين أون لاين

أدانت وزارة الخارجية والمغتربين الهجوم والتحريض المستمر الذي يشنه أركان الائتلاف اليميني الحاكم في دولة الاحتلال الإسرائيلي برئاسة بنيامين نتنياهو على شعبنا الفلسطيني وقيادته.

واعتبرت الوزارة في بيان، هذا التحريض "امتدادا للحرب الشاملة التي تشنها سلطات الاحتلال على الوجود الوطني والحضاري والإنساني للشعب الفلسطيني في أرضه ووطنه، بما في ذلك المخططات والبرامج والعمليات الاستيطانية الهادفة الى تصفية القضية الفلسطينية وحقوق شعبنا العادلة والمشروعة، في مقدمتها محاولات الاحتلال الرامية الى تكريس الفصل بين شطري الوطن الفلسطيني والتعامل مع قضية شعبنا كـ (مسألة سكانية إغاثية)، ومواصلة العمل لضم أجزاء واسعة من الضفة الغربية المحتلة لدولة الاحتلال وفرض القوانين الإسرائيلية عليها بالقوة".

وأشارت إلى أن تفوهات الوزير الليكودي "يوفال شتاينتس"، الذي حاول تبرئة دولته المحتلة من جرائمها الجسيمة وانتهاكاتها الصارخة للقانون الدولي عبر تحميل السلطة الفلسطينية المسؤولية وكيل الاتهامات لها تندرج تحت الحرب الإسرائيلية ضد شعبنا وأرضه.