"​الكابينيت" يجتمع اليوم لبحث تفاهمات الهدوء مع حماس

صورة أرشيفية
القدس المحتلة - فلسطين أون لاين:

ذكرت مصادر إعلامية عبرية، أن المجلس الوزاري المصغر للشؤون الأمنية والسياسية "كابينيت"، سيعقد اليوم الأحد، اجتماعًا لبحث التفاهمات التي تم التوصل إليها مؤخرًا مع حركة حماس بشأن البالونات المشتعلة.

وذكر موقع صحيفة "معاريف" العبرية، أن الاجتماع سيعقد عند الواحدة ظهرًا، لبحث التوتر الأمني الذي شهدته الحدود خلال الأيام الماضية بعد أكثر من 100 حريق في يومين.

وأضاف الموقع، أن هذا هو الاجتماع الأول، الذي سيشارك فيه عضو الكابينيت الجديد، وزير المواصلات الإسرائيلي، بتسلال سموتريتش.

وفي سياق متصل، أشار الموقع العبري، إلى أن (إسرائيل)، ستسمح اليوم بدخول 20 صهريجًا من السولار، عن طريق معبر كرم أبو سالم، لمحطة توليد الكهرباء بقطاع غزة.

وكان مصدر سياسي "إسرائيلي"، قد هدد حماس بإعادة فرض العقوبات في حال استمرت الحرائق، مشيرًا إلى أن الخيار العسكري لا زال مطروحًا.

وقال المصدر: "سنعيد وقف إدخال الوقود لغزة، وتقليص الكهرباء، ومساحة الصيد، في حال عدم وقف البالونات الحارقة".

ونقل موقع "معاريف"، عن المصدر السياسي قوله: "نحن كذلك نستعد للخيار العسكري بقطاع غزة".

وكانت مصادر عبرية أكدت التوصل إلى اتفاق تهدئة بوساطة مصرية وأممية لإعادة الهدوء إلى غزة يشمل إعادة توسيع الصيد وإدخال وقود محطة التوليد.

وبحسب الإذاعة العبرية فإن الاتفاق يقضي بإعادة الهدوء إلى قطاع غزة، وإعادة ضخ الوقود القطري لمحطة توليد الكهرباء.

كما يقضي الاتفاق بإعادة فتح البحر أمام عمل الصيادين لمسافة 15 ميلًا بحريًا وإرجاع مراكب الصيادين المحتجزة وعددها 60 مركبًا.

وبحسب الاتفاق سيلتزم الاحتلال بعدم إطلاق النار على المتظاهرين المشاركين في مسيرات العودة وكسر الحصار على حدود غزة، وكذلك عدم إطلاق قنابل الغاز بشكل مباشر على المتظاهرين.

وكانت سلطات الاحتلال قررت الثلاثاء الماضي وقف إدخال وقود محطة التوليد إلى قطاع غزة حتى إشعار آخر .