الجيش اليمني يسيطر على أول مديرية بمعقل الحوثيين

صورة أرشيفية
​اليمن - الأناضول

أعلن الجيش اليمني، سيطرته الكاملة على مديرية الظاهر في محافظة صعدة، معقل جماعة "الحوثي"، شمالي البلاد.

وتعد مديرية الظاهر، أول مديرية في محافظة صعدة يعلن الجيش اليمني، السيطرة عليها بالكامل.

وبحسب موقع "سبتمبر نت" الناطق باسم الجيش، فقد استكملت القوات اليمنية، الجمعة، تحرير مديرية الظاهر، شمال غربي محافظة صعدة، بعد عملية عسكرية واسعة.

ونقل الموقع عن مصدر عسكري (لم يسمه) في اللواء الثالث بالجيش (عروبة)، أن "قوات اللواء مسنودة بالتحالف العربي (بقيادة السعودية) استكملت تحرير مديرية الظاهر بالكامل، وذلك بعد أن حررت مناطق الكحلا، ونقيل بن حارث، والمجرن، وطيبان، وجزاع، والخلبة، وقمامة".

وأوضح المصدر أن قوات الجيش دحرت مسلحي جماعة الحوثي، باتجاه محافظة حجة (شمال غرب) ومديرية رازح في صعدة.

وذكر أن "المعارك مع الحوثيين في الظاهر أسفرت عن سقوط عشرات القتلى والجرحى من مسلحي الجماعة، بينهم قيادات ميدانية أبرزها المشرف في المليشيا حسن علي حسن، ومسؤول إمداد المليشيا في المنطقة المحررة ويدعى أبو ضياء، والذي لقي مصرعه مع سبعة من مرافقيه".

وفي السياق نفسه، أفاد المصدر بأن قوات الجيش الحكومي تحاصر منطقة مران (في صعدة) معقل جماعة الحوثي وزعيمها (عبد الملك الحوثي)، استعدادا لاقتحام مخبأه.

وقال إن "مدفعية الجيش، استهدفت تعزيزات دفع بها الحوثيون من مديرية سفيان (بصعدة) إلى مثلث مران، في محاولة يائسة منها لاستعادة مواقع كانت قد خسرتها، إلا أن القصف أحبط تلك المحاولة وكبدها خسائر فادحة في العدد والعتاد (لم يحددها)".

ولم يذكر المصدر العسكري إن كانت المعارك مع الحوثيين في صعدة قد تسببت بخسائر مادية أو بشرية للجيش اليمني، كما لم يتسن الحصول على تعقيب من الحوثيين حول ما أورده المصدر.

ومنذ نحو عامين فتح الجيش اليمني، جبهتين بمحافظة صعدة في مديريتي "باقم" و"كتاف والبقع"، ثم أتبعها في الأشهر الأخيرة، بأربعة جبهات أخرى توزعت على مديريات الظاهر ورازح وشذاء والحشوة.

وتمكن الجيش منذ بدء المعارك بصعدة من السيطرة على مناطق وسلاسل جبلية في المديريات الست، قبل أن يسيطر اليوم بالكامل على مديرية الظاهر.

والأسبوع الماضي، أعلن الجيش اقتحام منطقة مران (تعد مسقط رأس زعيم الحوثيين ومعقل جماعة الحوثي الرئيسي) من أربعة محاور عقب دفع قوات عسكرية ضخمة إليها.

وأعلن حينها بحسب موقع "سبتمبر نت"، أن قواته تمكنت من السيطرة على عشرات الكيلو مترات في وادي خلب وأم نعيرة وغارب أم صروف وجبل طيبان وعقبة الظاهر وعقبة الخربان في أسفل منطقة مران.

وبإسناد من تحالف عربي تقوده السعودية، منذ عام 2015، تقاتل القوات الحكومة المسلحين الحوثيين، المتهمين بتلقي دعم إيراني، ويسيطرون على محافظات، بينها العاصمة صنعاء منذ عام 2014.