إقرأ المزيد


الجيش اليمني يحبط هجوماً لـ"الحوثيين" بتعز

صنعاء - الأناضول

أفاد قائد عسكري،السبت 9-9-2017 ، أن قوات الجيش اليمني، أحبطت هجوماً عنيفاً شنه مسلحو جماعة "الحوثي" والقوات الموالية للرئيس السابق، علي عبد الله صالح، على موقع استراتيجي للجيش في مدينة تعز، جنوب غربي البلاد.

وقال العقيد عبده حمود الصغير، قائد عمليات اللواء 17 مشاة التابع للجيش في تعز، إن مسلحي الحوثي وحلفاءهم من قوات صالح، هاجموا بشكل عنيف بوقت متأخر من مساء أمس، موقع الدفاع الجوي الاستراتيجي، غربي تعز الواقع تحت سيطرة الجيش، في محاولة منهم السيطرة عليه.

وأضاف أن "اشتباكات اندلعت بين الطرفين عقب الهجوم استمرت لثلاثة ساعات، تمكن فيها أفراد الجيش من إفشال الهجوم وإجبار الحوثيين على التراجع".

وذكر الصغير أن الاشتباكات أدت إلى سقوط ثلاثة قتلى من الحوثيين، دون خسائر بشرية في صفوف الجيش.

ولم يتسنَ أخذ تعليق من قبل الحوثيين حول ما أفاد به القائد العسكري اليمني.

وتكمن أهمية موقع الدفاع الجوي الواقع تحت سيطرة الجيش اليمني منذ عام ونصف، كونه يقع في مرتفع جبلي، يطل على عدة أحياء في الجبهة الغربية لتعز.

ويحاصر مسلحو الحوثي مدينة تعز، التي تخضع معظم أحيائها لسيطرة القوات الحكومية والمقاومة، وفي 18 أغسطس/آب من العام الماضي، تمكنت القوات الحكومية من كسر الحصار جزئياً من الجهة الجنوبية الغربية، وسيطروا على طريق الضباب.

ويشهد اليمن، منذ خريف عام 2014، حرباً بين القوات الموالية للحكومة الشرعية المدعومة بتحالف تقوده السعودية من جهة، ومسلحي جماعة الحوثي، والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبد الله صالح من جهة أخرى، مخلفة أوضاعاً إنسانية وصحية صعبة، فضلًا عن تدهور حاد في اقتصاد البلد الفقير.

مواضيع متعلقة: