الهيئة (302) تدعو كرينبول لتحقيق مطالب اللاجئين

المفوض العامة لوكالة "الأونروا" بيير كرينبول
بيروت_ فلسطين أونلاين:

دعت الهيئة (302) للدفاع عن حقوق اللاجئين في بيان، المفوض العامة لوكالة "الأونروا" بيير كرينبول، للاستمرار في السعي لتحقيق مطالب اللاجئين في مناطق تواجدهم الخمسة.

وأثنت الهيئة في بيان صحفي، وصل "فلسطين أونلاين" نسخة عنه، على زيارة كرينبول والوفد المرافق له إلى لبنان، والتي استمرت ثلاثة أيام، التقى خلالها القوى السياسية الفلسطينية، واللجان الشعبية والأهلية، وزيارة المراكز التابعة للوكالة.

وأعربت عن تقديرها، للمساعي التي يبذلها كرينبول، لتحسين خدمات اللاجئين الفلسطينيين في مناطق عملية "الأونروا" الخمسة، لا سيّما لبنان، كونهم يعانون حرمان الدول المضيفة لهم حقوقهم الاقتصادية والاجتماعية.

وأشادت بدور "كرينبول" وفريق العمل على سداد العجز المالي للوكالة في سنة 2018، مشددةً على "ضرورة الاستمرار في التحرك لسداد العجز المالي لعام 2019، والعمل على التراجع عن الإجراءات التي اتخذتها الوكالة، كوقف التوظيف وتراجع الخدمات الصحية والتعليمية وغيرها من المشكلات".

كما ثمّنت حراك "كريبنول" للضغط باتجاه تجديد ولاية عمل الوكالة من الجمعية العامة لثلاث سنوات جديدة تبدأ في كانون الأول/ديسمبر 2019.

وذكرت الهيئة في بيانها، أن اللاجئين في لبنان يعتبرون "الأونروا" بمنزلة الشريان الذي يعتمدون عليه في حاجاتهم الإنسانية، وأنّ تقليص الخدمات وتراجعها سيساهم في المزيد من المعاناة الاقتصادية والاجتماعية للاجئين وارتفاع نسبة الفقر والبطالة.

ونوهت إلى الموقف الذي كرره كرينبول خلال زياراته بأن وقف المساهمة المالية من الإدارة الأمريكية يُعد "موقفاً سياسياً"، مؤكدةً على رسالة اللاجئين له بأهمية حماية الوكالة واستمرارها في تقديم خدماتها كشاهد على جريمة طرد الشعب الفلسطيني من أرضه.