إقرأ المزيد


الحساينة: المواطن بغزة سيلمس تغييرًا إيجابيًا قريبًا

وزير الأشغال العامة والإسكان بحكومة الحمد الله مفيد الحساينة (أرشيف)
غزة- فلسطين أون لاين

قال وزير الأشغال العامة والإسكان في حكومة الحمد الله، الدكتور مفيد الحساينة: إن الشعب الفلسطيني بات قريبًا جدًا من طي صفحة الانقسام وفتح صفحة جديدة من الوحدة والوئام والانسجام.

وأضاف الحساينة "أن المواقف الإيجابية والوطنية المسؤولة للجميع وعلى رأسهم الرئيس محمود عباس ورئيس الوزراء الدكتور رامي الحمد الله وقيادة حركة حماس تعزز هذا التفاؤل غير المسبوق".

وتابع الحساينة في تصريح صحفي، اليوم، "أن اللحظة التاريخية أصبحت على الأبواب وأن تحقيق المصالحة لم يعد شعارًا يتغنى به البعض أو يستخدمه لأهداف شخصية أو حزبية، حيث عكس الإصرار غير المسبوق على تمكين الحكومة المسؤولية الوطنية لقيادة حركة حماس".

وقال الحساينة: "لدينا الكثير كي نقوله ونبشر شعبنا الفلسطيني في قطاع غزة ولكننا نفضل أن تسبق الأفعال الأقوال".

وتابع: "من هنا أدعو الجميع بأن يكونوا على قدر المسؤولية في هذه اللحظات التاريخية والمفصلية في تاريخ شعبنا الذي تجرع المر والعذاب خلال العشر سنوات الماضية وأن يبتعد عن لغة التشكيك والتأويل والتفسير والاستنتاج اللامنطقي للأحداث".

وطالب الحساينة "بأن يتجند الجميع في خدمة إنهاء الانقسام وتعزيز الوحدة الوطنية التي تكفل للجميع الحق في المشاركة في تقرير المصير واتخاذ القرارات الحاسمة والراجحة".

وأكد الحساينة "أن الخير قادم على كافة الصعد وسيلمس المواطن في غزة نتاج هذا الوفاق خلال الفترة القريبة التي تعقب استلام الحكومة مهامها ومسؤولياتها"، وفق تقديره.

ودعا الحساينة المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته والمساعدة الحقيقية في حل هذه القضية وقضايا أخرى تحتاج إلى إسناد ودعم دولي وأممي.

مواضيع متعلقة: