​استئناف موظفيها عملهم بمرافق الصحة

الحكومة تدفع جزءًا من مستحقات شركات النظافة والتغذية بغزة

غزة - نور الدين صالح

وصلت الدفعة المالية التي خصصتها وزارة الصحة لشركات النظافة والتغذية في مستشفيات قطاع غزة، الخميس الماضي، ما دفع موظفيها إلى تعليق إضرابهم، واستئناف عملهم في مرافق الوزارة كالمعتاد.

وأكد المتحدث باسم شركات النظافة في قطاع غزة عبد الله عميرة وصول الدفعة المالية المخصصة لشركات النظافة، عن شهر نوفمبر الماضي، والبالغة قيمتها 937 ألف شيكل.

وبيّن عميرة في تصريح لصحيفة "فلسطين" أن الشركات دفعت رواتب لعمال النظافة عن شهر نوفمبر فقط، لافتًا إلى أن العاملين في المستشفيات يتقاضون راتبًا 770 شيكلًا، والعاملين في العيادات يتقاضون 700 شيكل.

وشدد على أن "دفع راتب شهر (شهر نوفمبر) للعمال من أصل أربعة أشهر لا يكفي لسد أدنى احتياجاتهم الحياتية، ودفع الديون المتراكمة عليهم، خاصة مع صعوبة الأوضاع الاقتصادية والمعيشية التي يمر بها قطاع غزة".

وذكر أن المبلغ المتبقي لشركات النظافة يبلغ مليونين و811 ألف شيكل، مشيرًا إلى أنهم علّقوا الإضراب واستأنفوا العمل في مستشفيات القطاع كافة بشكل كامل.

في الأثناء كشف عميرة عن وعود من وزارة الصحة بإعداد آلية ترمي إلى دفع الأجور شهريًّا بانتظام، لافتًا إلى أنه من المزمع عقد اجتماع مع وكيل وزارة الصحة د. يوسف أبو الريش لمناقشة ذلك.

وأعرب عن أمله في التوصل إلى آلية محددة تُعيد للشركات مستحقاتها وتدفع بموجبها الأموال بانتظام، من أجل ضمان سير العمل في كل المرافق الصحية والمستشفيات في قطاع غزة.

وطالب المتحدث باسم شركات النظافة بعدم إقحام عمال النظافة بمستشفيات الصحة في المناكفات السياسية، عادًّا المساس بحقوقهم "خطًّا أحمر".

من جانبه أفاد المتحدث باسم شركات التغذية في قطاع غزة أحمد الهندي بأنهم لم يتسلموا الدفعة المالية المخصصة لهم حتى اللحظة، متوقعًا تسلمها غدًا الإثنين.

وبين الهندي لـ"فلسطين" أن الأمور تسير بشكل سلس ومُطمئن، مُرجحًا أن يكون التأخير ناجمًا عن إجراءات فنية بنكية.

وأكد أنهم استأنفوا عملهم في المستشفيات والمرافق الصحية في القطاع كافة كالمعتاد.

تجدر الإشارة إلى أن المبلغ المتراكم لشركات النظافة بلغ سابقًا 3 ملايين و750 ألف شيكل، والديون المستحقة لشركات التغذية بلغت مليونين و300 ألف شيكل.

من ناحيته أكد المدير العام للشؤون المالية بوزارة الصحة حسام الدحدوح أن الدفعة المالية المخصصة من مجلس الوزراء _وقيمتها مليون و800 ألف_ وصلت إلى البنوك في قطاع غزة.

وبين الدحدوح في تصريح لصحيفة "فلسطين" أن وزارة المالية أرسلت كل الحوالات المالية الخاصة بشركات النظافة والتغذية، ووصلت إلى البنوك في غزة، الخميس الماضي.

وأرجع تأخر تسلم بعض شركات التغذية الدفعة المالية المخصصة لها إلى بعض الإجراءات الفنية في بنوك القطاع، داعيًا الشركات التي لم تتسلم دفعتها للتوجه إلى البنوك غدًا الإثنين لتسلم الأموال.

وكانت شركات النظافة والتغذية في مستشفيات ومراكز الرعاية الأولية والإدارية في قطاع غزة أعلنت وقف عملها بشكلٍ كامل نهاية شهر ديسمبر الماضي، بسبب عدم صرف الحكومة الديون المستحقة للشركات منذ 4 أشهر.