إقرأ المزيد


​الفيضانات تشرد أكثر من 100 ألف شخص بنيجيريا

واري - الأناضول

قال الرئيس النيجيري، محمد بوخاري، إن الفيضانات التي اجتاحت ولاية بينو (جنوب شرق) أدت إلى تشريد أكثر من 100 ألف شخص.

وأضاف بخاري عبر تغريدة على موقع "تويتر"، "تلقيت باهتمام بالغ ما أدت إليه الفيضانات من نزوح آلاف الأشخاص من منازلهم".

وأوضح أنه طلب من الوكالة الوطنية لإدارة الطوارئ التحرك على خلفية الانتقادات الشديدة التي تعرضت لها الحكومة النيجيرية بسبب عدم اتخاذها الإجراءات اللازمة.

ومنذ أسبوعين، تجتاح الفيضانات نيجيريا بسبب سقوط الأمطار الغزيرة على مناطق جنوب شرقي نيجيريا، ما أدى إلى ارتفاع مستوى نهر "بينو" بالولاية التي تحمل الاسم ذاته.

ونقلت صحيفة "دايلي نيشان" الكينية (خاصة)، عن هيلين تيغتيغ، مديرة إحدى المنظمات الأهلية في نيجيريا، القول، "مازال عدد الضحايا والمصابين جراء الفيضانات غير واضح وقيد البحث".

يذكر أنه عام 2012، قتل مئات الأشخاص، وتشرد حوالي مليوني آخرين، إثر اجتياح فيضانات كارثية 30 ولاية نيجيرية (36 ولاية).

مواضيع متعلقة: