​البشير يبحث تشكيل حكومة "كفاءات" لمعالجة قضايا السودان

صورة أرشيفية
الخرطوم/ الأناضول

بحث الرئيس السوداني عمر البشير، الأربعاء، مع رئيس مجلس وزراء بلاده، محمد طاهر أيلا، سبل التوصّل إلى صيغة لتشكيل حكومة "كفاءات" قادرة على "معالجة القضايا المحلية"، و"تلبية آمال المواطنين".

جاء ذلك في لقاء جمع البشير وأيلا، بالقصر الرئاسي بالعاصمة الخرطوم، وفق بيان صادر عن الرئاسة السودانية.

كما يأتي في وقت تشهد فيه البلاد، منذ نهاية العام الماضي، احتجاجات منددة بالغلاء ومطالبة بتنحي البشير.

ولم ينقل البيان أي تصريحات للبشير، غير أنه نقل عن أيلا قوله، في تصريحات إعلامية، إن اللقاء تناول أيضا إمكانية التشاور حول العمل المطلوب في مجال الحوار والتواصل مع الأحزاب المختلفة.

وأشار رئيس الوزراء إلى أنه أطلع البشير على نتائج لقاءاته مع عدد من الولاة، لتفعيل الإجراءات الخاصة بضمان وصول وتوفر السلع الضرورية، بجانب تحسين ورفع الكفاءة لتحسين الخدمات المباشرة للمواطنين.

كما لفت إلى أن اللقاء ناقش توفير مدخلات الزراعة، والنظر في الرسوم والجمارك المفروضة على المدخلات الأساسية والمعدات الرأسمالية، ومتابعة شراء القمح المحلي للاطمئان على توفير 40 بالمائة من احتياجات البلاد من القمح للعام الجديد (2019).

والسبت، أصدر البشير مرسوما بتعيين محمد طاهر أيلا، رئيسا لمجلس الوزراء، خلفا لـ"معتز موسى"، الذي تم إعفائه من منصبه.‎

ومنذ 19 ديسمبر/ كانون الأول الماضي، تشهد البلاد احتجاجات منددة بالغلاء ومطالبة بتنحي البشير، صاحبتها أعمال عنف أسفرت عن سقوط 31 قتيلا، وفق آخر إحصاء حكومي، فيما تقول منظمة العفو الدولية إن عدد القتلى 40، ويقدر ناشطون وأحزاب معارضة العدد بـ 50 قتيلا.