إقرأ المزيد


​البرلمان الإيراني يصادق على مشروع قانون دعم الموازنة العسكرية

طهران - الأناضول

صادق البرلمان الإيراني بالإجماع، اليوم الأحد، على الخطوط العريضة لمشروع قانون دعم موازنة البلاد العسكرية، بهدف مواجهة العقوبات الأمريكية ضد طهران.

وصوت 240 نائبًا لصالح مشروع القانون الجديد، من مجموع 247 نائبًا حضروا الجلسة، بينما لم يصوت أي نائب ضد مشروع القانون، بحسب ما أوردته وكالة "إرنا" الإيرانية الرسمية.

وأطلق نواب مجلس الشورى الإسلامي (البرلمان) هتافات ضد الولايات المتحدة الأمريكية، بعد التصويت على مشروع القانون، بحسب المصدر نفسه.

ونقلت الوكالة عن عباس عراقجي، كبير المفاوضين الإيرانيين قوله إن "مشروع القانون الجديد ذكي جدًا لأنه لا ينتهك الاتفاق النووي ولا يسمح للطرف المقابل باستغلال الاتفاق".

وبموجب مشروع القانون الجديد، كلف نواب البرلمان الإيراني كل من وزارتي الخارجية والدفاع، والحرس الثوري، وقوات فيلق القدس، والجيش بإعداد برنامج استراتيجي شامل في غضون 6 أشهر لمواجهة التهديدات الأمريكية، وذلك في إطار التنسيق مع المجلس الأعلى للأمن القومي.

وأكد عراقجي أن "الحكومة الإيرانية ووزارة الخارجية، تدعمان القانون الجديد".

وجاء التصديق على مشروع القانون، المكوّن من 27 بندًا، ردًا على قانون مجلس الشيوخ الأمريكي بتشديد العقوبات على إيران، غير المتعلقة بالاتفاق النووي.

وفي 18 يوليو/تموز الماضي، أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية إدراج 18 شخصية وشركة إيرانية في قائمة العقوبات بسبب علاقتها ببرنامج طهران الصاروخي، الذي ترى واشنطن أنه يتعارض مع القرارات الدولية.