الأسير عثمان يعلق إضرابه بعد وعود بإنهاء اعتقاله

رام الله – فلسطين أون لاين:

علق الأسير إحسان محمود عثمان (21 عامًا) من بلدة بيت عور التحتا غرب مدينة رام الله، اليوم الثلاثاء، إضرابه المفتوح عن الطعام والذي استمر لـ23 يوما، بعد تعهد إدارة سجون الاحتلال الإسرائيلي بعدم تجديده.

وأفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، في بيان، بأن عثمان بدأ إضرابه منذ تاريخ 16 يونيو الماضي، للمطالبة بالإفراج عنه وعدم تجديد اعتقاله الإداري مرة أخرى.

ونوهت إلى أن اعتقال عثمان الإداري ينتهى بتاريخ 11 سبتمبر القادم.

وعثمان طالب في جامعة القدس، ويدرس التصوير الطبي، حيث تخرج زملاؤه هذا العام، فيما سيتأخر إحسان عن تخرجه من الجامعة بسبب اعتقاله للمرة الثانية من قبل جيش الاحتلال.

واعتقل أول مرة عام 2016 وتم الافراج عنه، وجرى اعتقاله مرة أخرى بتاريخ 13 سبتمبر 2018، وصدر بحقه أمر إداري مدته ستة أشهر، وتم تجديده للمرة الثانية.