​الأسرى يصعدون خطواتهم الاحتجاجية ضد قطع السلطة لرواتبهم

غزة - فلسطين أون لاين

أكدت الحركة الأسيرة في سجون الاحتلال الإسرائيلي استمرار خطواتهم الاحتجاجية وفي مقدمتها الإضراب عن الطعام حتى تتراجع السلطة الفلسطينية عن قرار قطع رواتب عوائل أسرى قطاع غزة.

وأعلنت الحركة في بيان صحفي، اليوم الأحد، عن انضمام 30 أسيراً إلى الإضراب المفتوح عن الطعام رفضاً للظلم الواقع على إخوانهم من أسرى غزة العزة والصمود.

وحمّلت صاحب هذا القرار الجائر وكل من بيده إزالة هذا الظلم الواقع على عوائل الأسرى المسؤولية الكاملة عن أي تدهور يطرأ على صحة المضربين عن الطعام وما قد تؤول إليه الأمور.

وأكدت الحركة أن استهتار المسؤولين بجريمة قطع الرواتب، وعدم اكتراثهم بخطوة إضرابنا ليشير بوضوح إلى مكانة الأسرى وقضيتهم وعائلاتهم من أجندة صاحب قرار قطع مستحقات العوائل.

وطالبت كل المخلصين والأحرار من أبناء شعبنا وفصائلنا ووسائلنا الإعلامية ومؤسساتنا القانونية والإنسانية الفاعلة بأخذ دورهم في الدفاع عن قضية الأسرى وحقوقهم، لا سيما جريمة قطع رواتب عوائلهم وأطفالهم.