إقرأ المزيد


الأسد: الهجوم الكيماوي على خان شيخون تم فبركته لشن هجوم ضد سوريا

دمشق - فلسطين أون لاين

قال الرئيس السوري بشار الأسد إن "الغرب والولايات المتحدة الأمريكية بشكل رئيسي متواطئون مع الإرهابيين وقاموا بفبركة القصة المتعلقة باستخدام الأسلحة الكيميائية في خان شيخون كي تكون لديهم ذريعة لشن هجومهم ضد سورية الذي لم يكن بسبب ما حدث في خان شيخون".

وأضاف الأسد في مقابلة مع وكالة الصحافة الفرنسية أنه ” إذا أردت الحديث عن الرد فنحن نتحدث عن صواريخ تطلق على بعد مئات الأميال وهو ما لا تستطيع الوصول إليه لكن في الواقع فإن الحرب الحقيقية في سورية لا تتعلق بتلك الصواريخ بل بدعم الإرهابيين".

وتابع "هذا هو الجزء الأخطر في هذه الحرب وسيكون ردنا كما كان منذ اليوم الأول سحق الإرهابيين في كل مكان من سورية وعندما نتخلص من الإرهابيين فإننا لن نكون قلقين حيال أي شيء آخر".

واتهم الأسد الولايات المتحدة بالضلوع خلال السنوات الماضية في دعم "الإرهابيين" في سوريا بما في ذلك تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) وجبهة النصرة وجميع الفصائل وهذا مثبت.

ونبه إلى أنهم يدعمون "كل من يريد تحرير أي مدينة من الإرهابيين لكن ذلك لا يعني تحريرها من الإرهابيين واحتلالها من قبل القوات الأمريكية على سبيل المثال أو من قبل وكيل آخر أو إرهابي آخر".

واعتبر الرئيس السوري أن "العملية السياسية في جنيف حتى اللحظة ليست فعالة والسبب هو أن الولايات المتحدة ليست جادة في التوصل الى أي حل سياسي".

تحرير إلكتروني: