​الأردن يستدعي القائم بالأعمال الإسرائيلي للمطالبة بإطلاق اثنين من رعاياه

عمّان - فلسطين أون لاين

استدعت وزارة الخارجية الأردنية، اليوم الأحد، القائم بأعمال السفارة الإسرائيلية بالعاصمة عمّان وسلمته مذكرة احتجاج على استمرار احتجاز اثنين من رعاياه، مطالبًا بإطلاق سراحهما.

وقال الناطق الرسمي باسم الوزارة سفيان القضاة، إن الوزارة "كررت طلبها سرعة الإفراج عن هبة عبد الباقي، وكذلك عبد الرحمن مرعي"، مشيرا إلى "الظروف غير اللائقة" لاحتجازهما.

وطالب القضاة بـ "وجوب توفير ظروف احتجاز ملائمة لهما، ومراعاة الإجراءات القانونية السليمة، وبما يتسق مع القانون الدولي ومعايير حقوق الإنسان الدولية"، محملين السلطات الإسرائيلية مسؤولية سلامتهما.

وبيّن المسؤول الأردني، إلى أن سفارة عمّان بتل أبيب تتابع الأمر بشكل يومي، وقامت بزيارة المحتجزين الاثنين أكثر من مرة.

كما أوضح أن وزارة الخارجية تعمل على ترتيب زيارة لوالدة وشقيق هبه لها بالسجن، بناء على طلبهما.

واعتقلت سلطات الاحتلال هبه عبدالباقي في 20 آب/أغسطس الماضي، وعبدالرحمن مرعي في الثاني من أيلول/سبتمبر الماضي، بشكل منفصل، بعد عبور جسر الملك حسين، من دون اتضاح سبب الخطوة.