إقرأ المزيد


الامن الداخلي بغزة يحذر المواطنين من أساليب جديدة لمخابرات الإحتلال

غزة - فلسطين أون لاين

حذر جهاز الأمن الداخلي التابع للأجهزة الأمنية في قطاع غزة، المواطنين من إجراءات جديدة للمخابرات الإسرائيلية تهدف إلى الاسقاط في وحل التخابر.


ونشر الأمن الداخلي عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" أنه تلقى عددا من شكاوى المواطنين حول تلقيهم اتصالات من أرقام دولية مجهولة، تقف خلفها أسماء وهمية، تدعي أنها تقوم بإجراء دراسات عن عدد من القضايا اليومية في المجتمع الفلسطيني بالقطاع.


وأكد أن هذه الاتصالات هي أداة من أدوات المخابرات الإسرائيلية في جمع المعلومات ومحاولة تجنيد المواطنين للإيقاع بهم في وحل التخابر.


وطلب الأمن الداخلي من المواطنين بعدم التعامل مع الأرقام المشبوهة وخاصة التي تعمل على جمع المعلومات.


يشار إلى أن مخابرات الاحتلال استخدمت في وقت سابق أسماء وهمية لمؤسسات وجمعيات خيرية، أو انتحلت أسماء حقيقية في تواصلها مع المواطنين، حيث ادعت أنها ستقدم لهم مساعدات مالية، طالبةً منهم بعض البيانات الخاصة بهم، ومن ثم تدرجت لمعلومات عن مناطق سكناهم بشكل عام.


واستطاعت المخابرات تجنيد أحد العملاء من خلال هذا الأسلوب بعد أن استدرجته في إدلاء المعلومات.

مواضيع متعلقة: