​العالول: أوسلو انتهت وكل أشكال المقاومة مشروعة

رام الله- فلسطين أون لاين

قال عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، محمود العالول: إن اتفاق أوسلو انتهى، وإن الرئيس محمود عباس سيجري عدداً من الاجتماعات للجنة المركزية لحركة فتح خلال اليومين القادمين، واجتماع آخر للمجلس المركزي الفلسطيني من أجل اتخاذ خطوات حاسمة بشأن القدس.

وأضاف العالول في مقابلة على فضائية النجاح اليوم، أن ما يحدث "معركة مع الاحتلال ونحن الجهة المعتدى عليها وشكل القرارات مفتوحة سواء على المستوى السياسي أو الذهاب لمنظمات الامم المتحدة، ومحاصرة السياسية الإسرائيلية والذهاب لمجلس الامن والامم المتحدة لأخذ العضوية كاملةً، فضلا عن استمرار الحراك من أجل مقاومة الاحتلال والتحدي الذي نحن فيه الآن حول القدس، وذلك له متطلبات داخلية فلسطينية وسنبذل كل جهدنا لها".

وكشف أن قيادة حركته ترى أن جرائم الاحتلال غير مسبوقة على الاطلاق، منوهًا إلى أن الاحتلال يسعى لخلق وقائع على الأرض ضد القدس بالمصادرة والاستيطان.

وأوضح أن الفلسطينيين في حالة من الصراع الدائم مع الاحتلال، "تعلو وتيرته وتنخفض احيانا اخرى"، مشيرًا إلى أن السمة العامة للعلاقة مع الاحتلال هي الصراع الذي لا يمكن ان يتوقف.

وأكد أن الولايات المتحدة الأميركية، تعد شريكاً للاحتلال في انتهاك الحقوق الفلسطينية والاعتداء على الشعب الفلسطيني، مضيفًا: "نقولها بوضوح لم يعد لدى أحد وهم بأن هذه الادارة الامريكية من الممكن ان يأتي منها خير للشعب الفلسطيني أو الأمة، وأن كل الإدارات الأمريكية السابقة يأتي فيها الرئيس الأمريكي ليعطي وعود للشعوب إلا انه يتبخر تحت ضغط اللوبي الصهيوني".