إقرأ المزيد


الاحتلال يزعم رصد مصنع صواريخ إيراني بسوريا

القدس المحتلة - الأناضول

زعم تقرير صحفي إسرائيلي، إن قمراً صناعياً إسرائيلياً، التقط صوراً لمصنع، يُستخدم لإنتاج صواريخ بالستية متقدمة بعيدة المدى، في سوريا.

ونقلت المحطة عن شركة "إيمجيست"، التي تشغل القمر الاصطناعي الإسرائيلي للتجسس "إيروس بي"، إنها رصدت لأول مرة مصنعاً لإنتاج صواريخ من طراز "سكاد" في الأراضي السورية.

وقالت المحطة الثانية في التلفاز الإسرائيلي إن القمر الصناعي، التقط هذه الصور خلال الأيام الأخيرة في شمال غرب سوريا، قرب بلدة بانياس على البحر المتوسط .

وأضافت:" كما أظهرت الصور إن بعض المنشآت في الموقع تحتوي على متفجرات ".

وبحسب المحطة ، فإن صور الإنشاءات في هذا الموقع، متطابقة مع صور لمصنع صواريخ قرب العاصمة الإيرانية، طهران.

وذكرت أن "ايران هي التي تقف وراء هذه المنشآت".

وأضافت:" يُرجح ان تستكمل أعمال بناء هذا المصنع خلال أقل من سنة".

ولدولة الاحتلال عدة اقمار صناعية للرصد والتجسس.

وقالت دولة الاحتلال مراراً إنها تعارض التدخل الإيراني في سوريا، وحذر مسؤولون كبار مما أسموه "تحوّل سوريا إلى قاعدة إيرانية".